تن هاغ مدرب مانشستر يونايتد يواجه انقلابا في أولد ترافورد

مدرب مانشستر يونايتد تين هاغ يؤكد أن أغلبية اللاعبين يتفقون مع أسلوبه وتكتيكاته (غيتي)

أفادت وسائل إعلام إنجليزية بأن مدرب مانشستر يونايتد، إيريك تن هاغ، فقد مساندة عدد من لاعبي النادي بسبب خلافات تتعلق بنهج وأسلوب المدرب الهولندي خصوصا بعد الهزيمة أمام نيوكاسل في البريميرليغ السبت الماضي.

ووفقًا لشبكة "سكاي" الرياضية، فإن مدرب أياكس أمستردام السابق لا يعاني هذه الأيام من الضغط الجماهيري بعد النتائج المخيبة فحسب، بل يواجه فقدان دعم لاعبيه الذين يشعرون بخيبة أمل من المدرب بعد الهزيمة بهدف نظيف أمام نيوكاسل". وهي الهزيمة العاشرة للشياطين الحمر في جميع المسابقات.

ويشاع أن عددا من كبار لاعبي مانشستر يونايتد يشككون في نهج وتكتيكات إيريك تن هاغ.

وأشارت الشبكة إلى أن أسلوب إدارة تين هاغ وصعوبة تدريباته، أدّى إلى فقدان دعم نصف غرفة الملابس في "أولد ترافورد"، لبعض الأسباب، من بينها أن اللاعبين ساخطون على أسلوب اللعب، ويشعرون بأنهم يتدربون بقوة ويركضون كثيرًا في التدريب، ما يؤثر في مستوياتهم بالمباريات.

وأضافت "أن نجوم الفريق ولاعبيه المخضرمين، لا يعرفون أهداف الفريق وما الذي يريد المدرب للتركيز عليه، بجانب عدد من لاعبين آخرين تحدثوا بالفعل مع تن هاغ في محاولة لتحسين الأسلوب لتحقيق نتائج أفضل، فيما ينتقد البعض أسلوب تعامل المدرب مع أزمة زميلهم جادون سانشو".

ويقول الكاتب والصحفي الرياضي كريس ويلر"يعتقد البعض (اللاعبون) أنهم أُجبروا على التدرب بقوة أكثر من اللازم هذا الموسم، بينما يشعر البعض الآخر أن المدير استبدادي للغاية".

في المقابل، يصر تن هاغ على أنه لا يزال يحظى بدعم نجوم مانشستر يونايتد.

واعترف مدرب يونايتد بأن "واحدًا أو اثنين" من اللاعبين تحدثوا معه حول أسلوبه، مدعيا أن الأداء يثبت أن أغلبية اللاعبين يتفقون معه حول مقاربته.

وأضاف -قبل مباراة الأربعاء ضد تشلسي- "يمكنك أن ترى على سبيل المثال العودة ضد برينتفورد، ومباراة بيرنلي، ومباراة فولهام، في كل مرة يكون الفريق هناك، يظهر شخصية وتصميما كبيرا ومرونة لذلك نحن معا".

ويشير إلى أن "القصص التي تنشرها وسائل الإعلام عن اللاعبين غير صحيحة، ليس هناك تمرد أو فوضى في غرفة الملابس، في كل ناد هناك لاعبون يشاركون وآخرون يجلسون على دكة المباراة وليسوا سعداء بأوضاعهم، وهذا أمر تجبرك عليه الظروف ولهذا عليهم الانتظار واستغلال الفرص التي تتاح ولكن ليس هناك أي مشاكل".

ويعيش اليونايتد فترة صعبة هذا الموسم تحت قيادة المدرب الهولندي، خاصةً بعد الخسارة أمام نيوكاسل في الدوري الممتاز، والتعادل أمام غلطة سراي في دوري الأبطال، ما يجعل مهمته في التأهل إلى دور الـ16 شبه مستحيلة.

المصدر : الصحافة البريطانية