هالاند وميسي ومبابي يتنافسون على جائزة أفضل لاعب بالعالم عام 2023

كومو ميسي ومبابي وهالاند
ميسي (يمين) تفوق على هالاند (يسار) ومبابي وظفر بجائزة الكرة الذهبية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي (وكالات)

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) -أمس الخميس- عن القائمة النهائية للمرشحين لجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2023.

وضمت القائمة النهائية للمرشحين:

  • النرويجي إيرلينغ هالاند هداف مانشستر سيتي
  • الفرنسي كيليان مبابي هداف سان جيرمان
  • الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم إنتر ميامي الأميركي.

وسيكشف عن هوية أفضل لاعبة في العالم خلال حفل الجوائز السنوي للفيفا في 15 الشهر القادم بالعاصمة البريطانية لندن.

وتُمنح الجائزة لأبرز اللاعبين أداءً على مستوى الرجال الفترة من 19 كانون الأول/ديسمبر 2022 وحتى 20 أغسطس/آب 2023.

وترشح 12 لاعبًا في البداية لجائزة أفضل لاعب في العالم من فئة الرجال، بعد أن اختيروا من قبل لجنة من الخبراء. ومن هذه القائمة المختصرة، اختير المتأهلون للتصفيات النهائية من قبل لجنة تحكيم دولية، تتألف من:

  • مدربي المنتخبات الوطنية للرجال
  • قادة المنتخبات الوطنية للرجال
  • صحفيي كرة القدم التابعين للاتحادات الوطنية
  • مشجعين صوتوا عبر موقع فيفا الرسمي.

هالاند الماكينة

وبحسب الموقع الرسمي لفيفا، فإن هالاند يعتبر ماكينة أهداف لا يمكن إيقافها مع "المان سيتي" وأرعب المدافعين في المسابقات المحلية والأوروبية، وحقق مع فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا الثلاثية الأولى في تاريخ النادي (دوري أبطال أوروبا، الدوري الإنجليزي الممتاز، كأس الاتحاد الإنجليزي).

وخلال فترة الترشح للجائزة، سجل هالاند 28 هدفًا في 33 مباراة على مستوى كافة البطولات، حيث أثبت بسرعته وقوته وقدرته على إنهاء الهجمات أنه أقوى من أفضل المدافعين في العالم. وأصبحت عودته للتهديف مع أسلوبه الهادئ أكثر إثارة للإعجاب بالنظر إلى أنه أكمل عامه الـ23 في يوليو/تموز 2023.

وعلاوة على ألقابه مع "السيتي" حصل هالاند على العديد من الجوائز الفردية، أبرزها:

  • الحذاء الذهبي الأوروبي.
  • الحذاء الذهبي للدوري الإنجليزي الممتاز.
  • الثنائية النادرة المتمثلة في تسميته لاعب الموسم وأفضل لاعب شاب في البريميرليغ.

مبابي الحاسم

من جانبه، واصل مبابي تألقه الذي قاد به بلاده فرنسا لنهائي مونديال قطر 2022 قبل الخسارة على يد الأرجنتين، وذلك عبر الأهداف الحاسمة التي يسجلها لفريقه سان جيرمان على مستوى كافة البطولات.

وقاد مبابي صاحب السرعات الكبيرة سان جيرمان لحصد لقبه الثامن بالدوري في آخر 11 عامًا، وذلك بفضل أهدافه الرائعة، حيث سجل 17 هدفا في آخر 20 مباراة بالدوري، بما في ذلك تسجيل 9 أهداف في 6 مباريات.

وحصل المهاجم الموهوب على لقب أفضل لاعب في الدوري وأيضًا هدّاف البطولة المحلية، بعد تعافيه من خيبة أمل خسارته لنهائي كأس العالم، على الرغم من تسجيله ثلاثية في المباراة النهائية.

وتجدر الإشار إلى أن مبابي تفصله 4 أهداف عن معادلة إنجاز ميروسلاف كلوزه صاحب الرقم القياسي في عدد أهداف كأس العالم، حيث سجل هذا اللاعب الألماني السابق 16 هدفًا في 24 مباراة، على مدار 4 نسخ من البطولة.
بينما أحرز مبابي صاحب الـ24 عامًا 12 هدفًا خلال 14 مباراة في نسختي 2018 و2022.

ميسي الساحر

وبالنسبة لميسي فهو مرشح قوي لجائزة أفضل لاعب في العالم حيث مازال يمتع الجماهير بمهاراته الفردية الفذة وأهدافه المذهلة، رغم بلوغه الـ36 من العمر.

وحصد ميسي جائزة أفضل لاعب في العالم عام 2022 بعد قيادة منتخب الأرجنتين للفوز بلقب مونديال قطر، كما ساهم في تتويج سان جيرمان بلقب الدوري، بجانب تصدره قائمة صانعي الأهداف في "الليغ1".

وفي يوليو/تموز الماضي، خاض ميسي -الذي سجل الآن أكثر من 100 هدف لبلاده ويُعد الهداف التاريخي في أفضل 5 دوريات أوروبية- تحديًا جديدًا حيث انتقل لفريق إنتر ميامي، ولاقت هذه الصفقة حماسًا كبيرًا، وترحيبًا حافلًا يليق بأحد أعظم لاعبي كرة القدم على مر التاريخ.

ويعتبر ميسي هو اللاعب الوحيد الذي صنع أكثر تمريرات حاسمة في 5 نسخ من بطولة كأس العالم، وأقرب منافسيه هم: بيليه، غريغورز لاتو، دييغو مارادونا، ديفيد بيكهام، الذين صنع كل نجم فيهم أهدافا في 3 نسخ.

وتُوج قائد منتخب الأرجنتين بجائزة "فيفا" لأفضل لاعب في العالم لعام 2022، متفوقا على مبابي ومواطنه كريم بنزيمة. كما ظفر في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بكرته الذهبية الثامنة والمقدمة من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية كأفضل لاعب بالعالم متفوقا على هالاند ومبابي.

المصدر : وكالات