"بوما" تنهي رعايتها للمنتخب الإسرائيلي لكرة القدم العام المقبل

المتحدث باسم شركة "بوما" أكد أن الشركة اتخذت هذا القرار في 2022 كجزء من استراتيجيتها الجديدة (غيتي)

قال المتحدث باسم شركة "بوما" الألمانية للملابس الرياضية -اليوم الثلاثاء- إنها ستنهي رعايتها للمنتخب الإسرائيلي لكرة القدم العام المقبل في قرار اتخذته قبل عملية "طوفان الأقصى" التي شنتها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأضاف المتحدث في بيان عبر البريد الإلكتروني "بينما وقع منتخبان وطنيان حديثا سيتم الإعلان عنه في وقت لاحق من هذا العام، ستنتهي في 2024 عقود عدد من الاتحادات الوطنية مثل إسرائيل وصربيا".

وتابع المتحدث أن الشركة اتخذت هذا القرار في 2022 كجزء من إستراتيجيتها الجديدة والتي تتماشى مع الجداول الزمنية لتصميم وتطوير قمصان الفريق.

وكشفت صحيفة "فايننشال تايمز" في البداية هذا القرار، قبل أن تتناقله الوكالات ووسائل الإعلام الدولية.

وكانت دعوات المقاطعة التي يقودها الفلسطينيون، دعت لمقاطعة شركة "بوما" -قبل عملية طوفان الأقصى- بسبب رعايتها للمنتخب الإسرائيلي.

وزادت دعوات المقاطعة قوة وامتدت لتشمل المزيد من الشركات والمنتجات عقب عدوان الاحتلال على القطاع والذي دخل يومه الـ67 وخلف أكثر من 18 ألف شهيد وعشرات آلاف الجرحى والمفقودين.

المصدر : وكالات