قضية رشوة برشلونة لحكام بالليغا تعود من جديد.. لابورتا مطلوب للتحقيق

FC Barcelona Press Conference
قاضي التحقيق خواكين أجيري لوبيز أشار بأصابع الاتهام للرئيس لابورتا (رويترز)

كشفت وثيقة قضائية اطلعت عليها رويترز اليوم الأربعاء أن جوان لابورتا رئيس برشلونة يخضع لتحقيق رسمي حاليا في قضية رشوة مزعومة ضمن تحقيقات تدقق في عقدين من ممارسات لجنة الحكام الإسبانية.

وفي مارس/آذار الماضي، بدأ مدعون تحقيقات بشأن مدفوعات مزعومة تزيد عن 7.3 ملايين يورو على مدى 17 عاما لشركات مملوكة لخوسيه ماريا إنريكيز نيغريرا، الذي كان نائبا لرئيس لجنة الحكام في الاتحاد الإسباني لكرة القدم من 1993 إلى 2018.

ولابورتا، الذي بدأ فترة ولاية ثانية رئيسا لبرشلونة في 2021، كان أيضا على رأس قيادة الفريق من 2003 إلى 2010.

والشهر الماضي، قال قاضي التحقيق خواكين أجيري لوبيز إن برشلونة ربما استفاد من هذا الفساد المزعوم، ووضع النادي قيد التحقيق بتهمة "الرشوة".

وأشار أجيري الآن بأصابع الاتهام للرئيس لابورتا و"جميع أولئك الذين كانوا أعضاء في مجلس إدارة نادي برشلونة خلال فترة ولايته أو الذين كانت لديهم مسؤولية فعالة في اتخاذ القرار بدفع مبالغ غير مشروعة" إلى نيغريرا وابنه ضمن المشتبه فيهم.

ونفى برشلونة بطل الدوري الإسباني ارتكاب أي مخالفات، وقال -في بيان- في فبراير/شباط الماضي إن النادي دفع لمستشار خارجي زوّده "بالتقارير الفنية المتعلقة بالتحكيم الاحترافي"، التي قال إنها ممارسة شائعة بين أندية كرة القدم المحترفة.

وقال برشلونة لرويترز اليوم الأربعاء إن إدارته القانونية تتولى القضية.

وفي إسبانيا، لا يؤدي الوضع قيد التحقيق بالضرورة إلى توجيه اتهامات، ولا يمكن توجيه اتهامات رسمية إلا بعد انتهاء المرحلة الأولى من التحقيق.

المصدر : وكالات