بيع "أهم جائزة بتاريخ الملاكمة" لمحمد علي بمبلغ قياسي.. لماذا سمي فوزه على فورمان "نزال القرن"؟

محمد علي
محمد علي فاز على فورمان بالضربة القاضية في نزال القرن (مواقع التواصل)

أعلنت شركة "هيرتيدج" للمزادات أنها باعت الحزام الذي فاز به أسطورة الملاكمة الراحل محمد علي فيما أطلق عليه "نزال القرن" الذي خاضه عام 1974، بمبلغ قياسي قدره 6.18 ملايين دولار، وحصل عليه رجل الأعمال الأميركي جيم إرساي ليضمه إلى مقتنياته.

وصرحت شركة المزادات الرياضية -في بيانها- بأن الحزام خرج أول مرة في عام 1988 عندما بيعت محتويات الخزائن الخاصة بمدرب الملاكمة الراحل درو بونديني في مزاد علني.

ويعدّ الحزام أحد أبرز ما تركه محمد علي، ووصفته الشركة بأنه أهم جائزة قُدمت في الملاكمة على الإطلاق، وصرح كريس آيفي مدير المزادات الرياضية في هيرتيدج "بعد بضع ساعات من مشاهدة اثنين من مقدمي العطاءات يجولان ذهابًا وإيابًا لأجل الحزام، أثبتت هذه المعركة أنها جديرة بذلك".

وانتهى المزاد لمصلحة صاحب فريق "إنديانوبوليس كولتس" جيم إرساي بقيمة 6.18 ملايين دولار وهو أعلى رقم تبلغه إحدى المقتنيات الرياضية في تاريخ دار المزادات الشهيرة.

وصرح إرساي في تغريدة له عبر تويتر "فخور لحصولي على الحزام"، وكتب أنه سيعرضه ضمن مقتنياته يوم الثاني من أغسطس/آب على رصيف البحرية في شيكاغو، وفي التاسع من سبتمبر/أيلول في "إنديانوبوليس".

وحصل محمد علي على الحزام عن نزاله أمام جورج فورمان في ملاكمة الوزن الثقيل، التي خاضها في 1974 في حلبة داخل الغابة في زائير بأفريقيا، واستطاع علي أن يفوز فيها على عكس التوقعات.

وشهدت هذه المباراة التي يطلق عليها "نزال القرن" اهتمامًا غير مسبوق، وقدم محمد علي فيها واحدة من أفضل مبارياته، إذ استمر أغلب المباراة يتلقى ضربات خصمه في هدوء، قبل أن يفاجئه بهجوم خاطف ويسقطه بالضربة القاضية في الجولة الثامنة.

وجاءت أهمية المباراة وإطلاق هذا الاسم عليها أيضا، لأنها أتت في رحلة محمد علي لاستعادة لقبه بعد عودته من الإيقاف الذي أعقب رفضه الانضمام إلى حرب فيتنام، وهو ما أعطى للنزال أهمية خاصة.

 

المصدر : وكالة سند