بعد وفاة أحد توأميه حديثي الولادة.. رونالدو يغيب عن مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول

بكاء رونالدو
رونالدو: إنه أكبر ألم يمكن أن يشعر به أي والدين (مواقع التواصل)

تأكد غياب كريستيانو رونالدو عن مباراة فريقه مانشستر يونايتد أمام مضيفه ليفربول، في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، والتي تقام اليوم الثلاثاء، وذلك في أعقاب وفاة نجله حديث الولادة.

وأكد مانشستر يونايتد غياب رونالدو عن المباراة على موقعه الرسمي وذكر أن "العائلة أهم من أي شيء آخر، ورونالدو يدعم أحباءه في هذا التوقيت الصعب".

وأكد "المانيو" أنه لن يشارك في المباراة أمام ليفربول في أنفيلد مساء اليوم الثلاثاء، وقال "نشدد على طلب العائلة للخصوصية".

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي إيه ميديا" أن رونالدو أعلن عن الخبر الحزين على وسائل التواصل الاجتماعي أمس الاثنين، وقد وصله عدد ضخم من رسائل الدعم من جميع أنحاء عالم كرة القدم وخارجه.

وكان قائد المنتخب البرتغالي وهداف مانشستر يونايتد، أعلن -أمس الاثنين- وفاة أحد طفليه التوأمين حديثي الولادة.

وذكر رونالدو -في بيان مشترك مع صديقته جورجينا رودريغيز عبر وسائل التواصل الاجتماعي- "بحزن عميق نعلن أن ابننا الرضيع توفي. إنه أكبر ألم يمكن أن يشعر به أي والدين".

وأوضح "فقط ولادة ابنتنا تمنحنا القوة للتعايش مع هذه اللحظة ببعض الأمل والسعادة".

وختم رونالدو بالقول "نشعر بالدمار جميعا بسبب هذه الخسارة، ونطالب بالخصوصية في هذا الوقت الصعب للغاية. طفلنا الصغير أنت ملاكنا. سنحبك دائما".

وكان رونالدو أعلن العام الماضي أنه وصديقته سيرزقان بتوأم، علما أن النجم البرتغالي لديه 4 أبناء.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات