كأس العالم

جدول مباريات

المعز علي.. قناص قطري سجل في 4 قارات ويحلم بالتألق في مونديال 2022

Soccer Football - AFC Asian Cup - Semi-Final - Qatar v United Arab Emirates - Mohammed bin Zayed Stadium, Abu Dhabi, United Arab Emirates - January 29, 2019 Qatar's Almoez Ali celebrates scoring their second goal REUTERS/Thaier Al-Sudani
المعز علي سجل 39 هدفا مع منتخب قطر (رويترز)

تعوّل الجماهير القطرية والعربية عموما على المهاجم المعز علي، لقيادة (العنابي) نحو تحقيق حلم التأهل إلى الدور الثاني على الأقل خلال كأس العالم 2022، الذي يقام خلال الفترة بين من 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري إلى 18 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

لمع اسم نجم كرة القدم القطرية المعز علي، في نهائيات كأس آسيا التي استضافتها الإمارات في يناير/كانون الثاني عام 2019، ورغم صغر سنه (26 عاما) يبدو قريبا من الوصول إلى صدارة هدافي (العنابي) على مر التاريخ.

وحفر المعز اسمه في تاريخ كرة القدم الآسيوية، ليس لاعتباره هدافا لكأس آسيا 2019 فقط برصيد 9 أهداف؛ بل لأنه كسر أيضا رقم المهاجم الإيراني العملاق علي دائي، الذي أحرز 8 أهداف، في نسخة 1996، التي أقيمت في الإمارات أيضا.

ومنذ ذلك الحين، بات المعز علي تحت المجهر من الإعلام وجماهير المنتخب القطري في كل موعد رسمي أو ودي للمنتخب، الذي ينتظر تألقه وزملاءه في مونديال 2022، الذي يُقام للمرة الأولى في المنطقة العربية.

الظهور الأول مع قطر

ارتدى المعز علي قميص الفئات السنية الشابة لمنتخب قطر، إلى أن استُدعي للفريق الأول من قبل المدرب الأوروغواياني دانييل كارينو، وذلك في أغسطس/آب 2016.

دشّن المعز علي مسيرته مع منتخب قطر باللعب وديا ضد العراق يوم 8 أغسطس/آب 2016، لمدة 45 دقيقة فقط، وحينها كان بعمر 20 عاما و6 أيام.

انتظر المعز علي حتى مباراته الـ14 من أجل تسجيل هدفه الأول، وكان ذلك في مرمى ليشتينشتاين، خلال مباراة ودية أقيمت يوم 14 ديسمبر/كانون الأول 2017، وانتهت بخسارة المنتخب القطري 1-2.

ودافع المعز علي عن قميص منتخب قطر في 82 مباراة دولية، سجل خلالها 39 هدفا، وضعته في المركز الثاني على عرش هدافي (العنابي) التاريخيين.

ولا يفصل المعز علي عن صدارة هدافي منتخب قطر سوى هدف واحد، إذ يتصدر القائمة في الوقت الراهن المهاجم سباستيان سوريا، الذي سجل 40 هدفا في 123 مباراة دولية، بينما جاءت أهداف المعز في 82 مباراة.

المعز يتوهج في كأس آسيا

يمكن القول إن كأس آسيا 2019 في الإمارات، كانت الانطلاقة الحقيقية لنجومية المعز علي، الذي تفنن في تعذيب المنتخبات التي لعب ضدها، وصولا إلى منصة التتويج.

سجل المعز هدفا ضد لبنان، ثم هز شباك كوريا الشمالية 4 مرات (سوبر هاتريك) يوم 13 يناير/كانون الثاني 2019، أعقبها هدفان في السعودية، وذلك في الدور الأول.

تعطلت ماكينة المعز علي التهديفية أمام العراق وكوريا الجنوبية في ثُمن النهائي وربع النهائي، لتعود إلى الدوران مجددا بهدف في شباك الإمارات بنصف النهائي، وآخر في مرمى اليابان في النهائي، الذي انتهى بفوز (العنابي) 3-1، في الأول من فبراير/شباط 2019.

كوبا أميركا والكأس الذهبية

سافر المعز مع منتخب قطر إلى البرازيل في صيف 2019، من أجل المشاركة في بطولة كوبا أميركا، ببطاقة دعوة تلقاها الاتحاد القطري من اتحاد أميركا الجنوبية "كونميبول" (Conmebol).

لعب منتخب قطر 3 مباريات، وفيها سجل المعز هدفا في مباراة التعادل مع بارغواي 2-2، قبل أن يخسر الفريق مباراتيه أمام كولومبيا والأرجنتين بصعوبة.

وبعدها بعامين، حزم المعز علي وزملاؤه في منتخب قطر حقائبهم وسافروا إلى الولايات المتحدة الأميركية، للمشاركة في بطولة الكأس الذهبية.

وكان ظهور (العنابي) في هذه البطولة لافتا، بعد الوصول إلى نصف النهائي، وفيها سجّل المعز علي 4 أهداف، في شباك بنما وغرينادا والسلفادور (هدفين).

وبذلك أصبح المعز علي اللاعب الوحيد الذي سجل في 3 بطولات قارية مختلفة (كأس آسيا، وكوبا أميركا، والكأس الذهبية).

هدفان بنهكة أوروبية

شارك المعز علي ومنتخب قطر في الجزء الأول من التصفيات الآسيوية، المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2023، ولم تخض قطر تصفيات المونديال كونها الدولة المضيفة.

وسجل المعز 6 أهداف في 8 مباريات، في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا، قبل أن يتفق الاتحاد القطري مع نظيره الأوروبي على المشاركة في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم، كضيوف، من أجل الاحتكاك واكتساب الخبرة قبل المونديال.

وانضم منتخب قطر لفرق المجموعة الأولى إلى جانب البرتغال وصربيا وأيرلندا ولوكسمبورغ وأذربيجان، مع العلم أن نتائجها لم تُحتسب.

في تلك المباريات سجل المعز علي هدفين في شباك أذربيجان، وذلك يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، ليواصل التلاعب في الأرقام القياسية بتسجيله على مستوى 4 قارات مختلفة (بطولات قارية وتصفيات).

المعز في مونديال قطر

يحلم المعز بترك بصمة مع منتخب بلاده خلال كأس العالم 2022، مستفيدا من عاملي الأرض والجمهور، وصرح مؤخرا في مقابلة مع موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بأنه وزملاءه يبذلون جهودا كبيرة ليكونوا مصدر فخر للشعب القطري، في مشاركة (العنابي) الأولى بكأس العالم.

وقال: "لدينا طموح كبير ولكني لا أستطيع التحدث عنه لأن هذا الطموح يكبر كل يوم، ولكن ما يُمكنني أن أعد به هو أننا سنحقّق مفاجأة كبيرة وسنصل إلى مدى بعيد في النهائيات".

ويلعب المنتخب القطري في المجموعة الأولى لكأس العالم 2022، حيث سيخوض مباراة الافتتاح أمام الإكوادور يوم 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، على ملعب البيت، ثم يواجه السنغال وهولندا يومي 25 و29 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، على ملعبي الثمامة والبيت.

المصدر : الجزيرة