تقحم السياسة بالرياضة.. صربيا تواجه إجراءات تأديبية من الفيفا بسبب علم أساء لكوسوفو

بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السبت 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2022 إجراءات تأديبية بحق الاتحاد الصربي للعبة على خلفية العثور على علم لصربيا دمج فيه خريطة كوسوفو ووُضع في غرفة تبديل الملابس لمنتخب "أورلوفي" قبل خسارته أمام البرازيل الخميس ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة السابعة لمونديال "قطر 2022".

ولم يذكر الفيفا أي خرق محدد لقواعده التأديبية، لكنه اعتمد على الالتزام العام "باللعب النزيه واللاعنف" المفروض على 32 دولة مشاركة في نهائيات كأس العالم.

ويتراوح حجم العقوبات التي يمكن فرضها على الاتحادات من إقامة مباراة خلف أبواب موصدة، إلى اعتبارها خاسرة بإحدى المباريات.

وتُظهر الصورة -التي تم التقاطها في غرفة تبديل الملابس الخاصة بالمنتخب الصربي قبل مواجهة البرازيل- خريطة لكوسوفو مطبوعة على قطعة من القماش الأبيض معلقة على أوتاد، ومختومة بعلم صربيا كتب عليها "لن يكون هناك استسلام".

وأدى نشر الصورة إلى احتجاج رسمي من كوسوفو، عبر وزير الرياضة هجر الله تشيكو الذي ندد بـ "الصور المخزية" التي تنقل "رسائل الكراهية وكراهية الأجانب والإبادة الجماعية".

وتابع وزير الرياضة الكوسوفي "نتوقع إجراءات ملموسة من فيفا، وكوسوفو عضو كامل العضوية فيه".

وانضمت كوسوفو إلى الاتحادين الدولي والأوروبي (يويفا) عام 2016.

من جهته، أعلن الاتحاد الكوسوفي للعبة أنه تقدم بشكوى إلى فيفا ضد "الإجراء العدواني لصربيا" في مستهل مبارياتها بالعرس الكروي العالمي، شاجباً "مثل هذا العمل العدائي ليس له مكان في الأحداث الرياضية وحتى داخل الصرح حيث يقام أكبر حدث كرة قدم في العالم".

المصدر : الفرنسية