بعد سجال رونالدو وأنشيلوتي.. مدربون تألق "الدون" تحت إدارتهم

Real Madrid's Ronaldo celebrates his third goal against Sevilla while coach Ancelotti watches him during their Spanish first division soccer match in Seville
أبرز فترات تألق رونالدو في ريال مدريد كانت تحت إدارة أنشيلوتي (رويترز)

معظم ملاعب أوروبا والعالم، شهدت شباكها أهدافا بإمضاء النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وما تزال صيحته الشهيرة بعد تسجيله الأهداف يتردد صداها حتى الآن في هذه الملاعب.

فـ"الدون" سجل أكثر من 700 هدف في مئات المباريات التي لعبها ولكن في الأيام الماضية جرى سجال غير مباشر بين رونالدو والإيطالي كارلو أنشيلوتي أحد المدربين الذين تألق تحت إدارتهم "صاروخ ماديرا".

وكان أنشيلوتي نفى تقارير صحفية عن اهتمام ريال مدريد باستعادة قائد البرتغال، مؤكدا "نمضي قدما ونتطلع للأمام"، وكأن رونالدو أصبح ماضيا أو من التاريخ.

ويبدو أن تغريدة أنشيلوتي أغضبت رونالدو حيث سخرت منها صديقة المهاجم البرتغالي جورجينا رودريغيز، معلقة عليها بوجه ضاحك، قبل أن يطلق الدون رده الغاضب الذي أكد فيه أن قصته مع النادي الإسباني "انتهت".

ولكن هذه القصة كانت لها فصول كتبت بأحرف من ذهب في تاريخ "الميرينغي"، فرونالدو سجل أكثر من 100 هدف تحت إدارة 3 مدربين تناوبوا على تدريب الملكي في مقدمتهم أنشيلوتي.

  • تحت إدارة أنشيلوتي: سجل رونالدو 110 أهداف في 100 مباراة بمعدل هدف كل 78 دقيقة.
  • تحت إدارة البرتغالي جوزيه مورينيو: سجل 168 هدفا في 164 مباراة، بمعدل هدف كل 84 دقيقة.
  • تحت إدارة الفرنسي زين الدين زيدان: سجل 112 هدفا في 114 مباراة، بمعدل هدف كل 89 دقيقة.

هذا ناهيك عن عشرات الألقاب والجوائز الفردية التي حققها بقميص الملكي، وكما قال هو -في رسالته- التي نشرها قبل أيام إن "قصتي في ريال مدريد كتبت بالفعل. وسُجلت في كلمات وأرقام وجوائز وألقاب وأرقام قياسية وعناوين صحف".

وأضاف رونالدو "أدرك أن جماهير ريال مدريد الحقيقية ستواصل وضعي في قلوبها. قررت الخروج عن صمتي الآن للقول إنني لا أستطيع السماح للناس بمواصلة اللعب باسمي".

المصدر : مواقع إلكترونية