مواجهة الغابة ومعركة القرن.. لحظات تاريخية لا تنسى في عالم الرياضة

قفزة جوردان أصبحت علامة تجارية باسم أسطورة كرة السلة الأميريكي (غيتي)
قفزة جوردان أصبحت علامة تجارية باسم أسطورة كرة السلة الأميريكي (غيتي)

تجمع الرياضة بين الناس بطرق لا تصدق، وتجعلهم ملتصقين بالشاشات في انتظار ما سيأتي. وفي كثير من الأحيان، يحظى الجمهور بفرصة مشاهدة اللحظات التاريخية مباشرة.

وقد رصد تقرير، نشره موقع "سبورتس ريتريفر" (Sportsretriever) الأميركي، بعض اللحظات في تاريخ الرياضة التي أصبحت محفورة في الذاكرة، ومن بعضها أحداث من شبه المستحيل أن تتكرر.

"مواجهة الغابة"

يشير مصطلح "مواجهة الغابة" إلى نزال خاضه الملاكم محمد علي وبطل العالم في الملاكمة من الوزن الثقيل جورج فورمان يوم 30 أكتوبر/ تشرين الأول 1974. انتصر فيه علي بالضربة القاضية، وانتزع اللقب من فورمان. وقد حظيت هذه المباراة بالكثير من الاهتمام على مستوى العالم، وحضرها حوالي 60 ألف متفرج.

سلام دانك بالدوري الأميركي للسلة 1988

مثّل تحدي الكرات الساحقة "سلام دانك" الشهير حدثا هائلا في تاريخ الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين، وكذلك في مسيرة مايكل جوردان الذي أبهر العالم، حيث تقابل وجها لوجه مع دومينيك ويلكنز في منافسة تاريخية. حفر جوردان اسمه في التاريخ عندما اندفع نحو خط الرمية الحرة، وقفز بشكل مذهل نحو السلة، وهي القفزة التي استُلهم منها الشكل الرمزي لملصقات جوردان وشعار علامته التجارية.

أوينز بأولمبياد 1936

كانت دورة الألعاب الأولمبية لعام 1936 في برلين حدثا تاريخيا لأسباب مختلفة. في فترة الحكم النازي بألمانيا بقيادة أدولف هتلر، شرع العدّاء جيسي أوينز في دحض نظرية للسيادة الآرية وضعها هتلر. ورغم العوائق المختلفة التي واجهها، في محاولة لمنعه حتى من المشاركة بالألعاب الأولمبية، فاز أوينز في النهاية بـ 4 ميداليات ذهبية.

كانت هذه اللحظة تاريخية بشكل كبير، ليس فقط بسبب الإنجاز الرياضي الذي حققه أوينز، وإنما بسبب الضربة المدوية التي وجهها لأيديولوجيا هتلر التي تقوم على احتقار الأقليات بالمنطقة.

يد مارادونا

في نصف نهائيات كأس العالم لكرة القدم لعام 1986، واجهت الأرجنتين منتخب إنجلترا. وانتهت المباراة بتسجيل دييغو مارادونا اثنين من أشهر الأهداف في تاريخ اللعبة.

نال الهدف الأول شهرته لأن مارادونا سجله بيده، ولكن الحكم لم يشاهد هذه الحركة غير القانونية. ويؤكد الهدف الثاني مهارة مارادونا، حيث قام بالمراوغة متجاوزا نصف مدافعي إنجلترا، ثم خدع حارس المرمى قبل أن يركل الكرة نحو الشباك مباشرة.

معركة القرن

تعتبر "معركة القرن" من أكثر اللحظات شهرة في تاريخ الملاكمة، حيث تشير إلى أول لقاء بين جو فريزر ومحمد علي. عُقد النزال في السابع من مارس/ آذار 1971، في حلبة ماديسون سكوير غاردنز في نيويورك، وهي الأولى من بين 3 مباريات. بعد أن مُنع علي من ممارسة نشاطه الرياضي لرفضه الانضمام إلى الجيش، سطع نجم فريزر، وعندما التقيا في ذلك اليوم، كان كلاهما بطلا خارقا للوزن الثقيل. بعد نهاية 15 جولة شاقة، فاز فريزر بالقتال بقرار جماعي، وانتصر علي بآخر مباراتين.

آخر تسديدة لجوردان

لا شك أن تسديدة جوردان الأخيرة كعضو في فريق شيكاغو بولز كان لها تأثير كبير في تاريخ كرة السلة. في المقابلة السادسة من نهائيات الدوري عام 1998، في أقل من 19 ثانية، خطف جوردان الكرة من كارل مالون، ونجح في المرور وتسديد الهدف بقفزة مذهلة ليفوز بنقطتين قبل 5.2 ثوان فقط على انتهاء المباراة. لقد كانت لحظة رائعة لاختتام حقبة بولز في التسعينيات.

8 ميداليات ذهبية

حلم كل رياضي الفوز بميدالية ذهبية في الألعاب الأولمبية. وفي الألعاب الصيفية 2008 في بكين، تمكن السباح مايكل فيلبس من الفوز بـ 8 ميداليات ذهبية دفعة واحدة ليحطم الرقم القياسي الذي كان في السابق من نصيب الأميركي مارك سبيتز الذي حصل على 7 ميداليات ذهبية في دورة أولمبية واحدة.

سجل 100 نقطة

مع كل الجوائز العديدة التي حققها ويلت تشامبرلين خلال مسيرته في كرة السلة، من المحتمل أن يكون هذا الانتصار الأكثر شهرة. ولطالما اشتهر بتسجيله أعلى النقاط، لكنه تجاوز كل التوقعات في الثاني من مارس/آذار 1962، بتسجيل 100 نقطة في مباراة واحدة، وهو إنجاز يصعب تصديقه إلى يومنا هذا. ويعتقد الكثيرون أن رقمه القياسي لن يتم كسره على الاطلاق.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة