صيف الغلاكتيكو.. هذه خطة ريال مدريد للتعاقد مع مبابي وهالاند

ريال مدريد يراهن على مبابي وهالاند لقيادة الفريق في السنوات المقبلة (غيتي)
ريال مدريد يراهن على مبابي وهالاند لقيادة الفريق في السنوات المقبلة (غيتي)

تسعى إدارة نادي ريال مدريد إلى تجهيز خطة لسوق الانتقالات الصيفية المقبلة، من أجل تغييرات كبيرة في صفوف الفريق تفسح المجال أمام قدوم أبرز نجمين في كرة القدم حاليا، كيليان مبابي وإرلينغ هالاند.

وبعد نتائج مخيبة لصفقات عام 2019 -التي تجاوزت قيمتها 300 مليون يورو- غاب ريال مدريد عن سوق الانتقالات في صيف 2020، بسبب تداعيات جائحة كورونا.

ومع اقتراب سوق الانتقالات المقبلة وضعت إدارة النادي الملكي خطة للتعاقد مع مبابي وهالاند في صفقتين تعيدان إلى الأذهان فترة صفقات "الغلاكتيكو" التي جلبت أبرز نجوم الكرة للعب معا بقميص ريال مدريد.

ووفقا لتقديرات تقارير الصحافة الإسبانية فإن نادي ريال مدريد لا يعاني عجزا ماليا، على عكس أغلب الفرق الكبرى التي تأثرت بكورونا، ويملك هامش تحرك لإبرام صفقات ضخمة، وهو ما لا يتوفر لدى غريمه برشلونة المثخن بديون قاربت المليار يورو.

غير أن ريال مدريد سيكون مجبرا على تقليص تعداد الفريق من أجل خفض كتلة الأجور وتوفير الأموال اللازمة لصفقتي مبابي وهالاند.

وترى الصحف الإسبانية أن قائمة أبرز المرشحين للخروج من ريال مدريد تضم غاريث بايل الذي يتقاضى راتبا ضخما يصل إلى 15 مليون يوور سنويا، إضافة إلى إيسكو ومارسيلو اللذين ينتهي عقدهما في 2022.

كما سيكون المدافع رافايل فاران أحد المغادرين في حال رفض تجديد عقده الذي ينتهي في 2022، ليرافق راموس الذي لم يجدد عقده الذي ينتهي في ختام الموسم.

ولم تستبعد الصحف أن يلجأ النادي الملكي إلى التخلي عن البلجيكي إدين هازارد والبرازيلي فينيسيوس أيضا، من أجل فسح المجال أمام صفقتي الصيف المقبل.

من جانب آخر، تراهن إدارة ريال مدريد على عودة الجماهير بداية من الموسم المقبل، لاستعادة مداخيل مهمة تغطي جانبا من النفقات المرتبطة بالتعاقد مع النجمين الشابين.

وترى صحيفة "ماركا" (MARCA) الإسبانية أن نادي باريس سان جيرمان -أمام غياب اتفاق للتجديد- سيكون مجبرا على بيع مبابي في الصيف المقبل قبل خسارته مجانا عند نهاية عقده في 2022، في حين قالت شبكة "إي إس بي إن" (ESPN) إن إدارة دورتموند حددت سعر هالاند بـ 180 مليون يورو، علما أن اللاعب مرتبط مع النادي الألماني إلى غاية 2024.

المصدر : الصحافة الإسبانية + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة