هازارد يثير خلافا بين ريال مدريد ومنتخب بلجيكا

هازارد غاب عن 51 مباراة لريال مدريد بسبب إصاباته المتكررة (رويترز)
هازارد غاب عن 51 مباراة لريال مدريد بسبب إصاباته المتكررة (رويترز)

سافر المهاجم البلجيكي إدين هازارد إلى لندن من أجل الحصول على تشخيص جديد لحالته الصحية قبل اتخاذ قرار بشأن خطة العلاج، وسط خلاف بين ريال مدريد والمنتخب البلجيكي حول مستقبل اللاعب.

وذكرت صحيفة "أس" (AS) الإسبانية أن هازارد اختار الاستماع إلى رأي طبي جديد بخصوص إصاباته المتكررة والتي حرمته من اللعب لريال مدريد فترات طويلة.

وأوضحت أن الفريق الطبي لريال مدريد يعتقد أن اللاعب يمكن أن يخضع لفترة علاج قد تصل إلى شهر من أجل التخلص من الإصابة العضلية التي يعاني منها حاليا.

في المقابل، يسعى الفريق الطبي للمنتخب البلجيكي لإخضاع هازارد لجراحة جديدة للتخلص من مشاكل تسببها صفيحة خاصة وضعت في كاحل اللاعب خلال الموسم الماضي.

ويعتقد البلجيكيون أن هازارد اضطر إلى تغيير طريقة ركضه للتخلص من آلام يشعر بها منذ وضع الصفيحة في كاحله، وتسبب ذلك في سلسلة من الإصابات العضلية للاعب.

كما يعتقد الفريق الطبي للمنتخب البلجيكي أن العملية الجراحية ستزيل تلك الآلام وتمنح اللاعب فرصة العودة من دون مشاكل خلال مباريات كأس أمم أوروبا في الصيف المقبل، غير أن ريال مدريد يعترض على هذا الخيار لأنه يعني نهاية الموسم بالنسبة للمهاجم الذي يحتاج إليه الفريق في الفترة المقبلة الحاسمة للمنافسة على لقبي الدوري ودوري أبطال أوروبا.

ووفقا للصحيفة الإسبانية، فإن هازارد لم يتخذ قراره بعد، وسيكون أمام فترة صعبة قبل اتخاذ قرار بشأن مستقبله بعد تعرضه للإصابة العاشرة منذ وصوله إلى النادي الملكي في صيف 2019، علما أنه غاب عن 51 مباراة لريال مدريد خلال تلك الفترة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

عبّرت جماهير ريال مدريد الإسباني عن استيائها من الإصابات المتكررة للاعب البلجيكي إدين هازارد، إثر تعرضه لإصابة جديدة، بعد أيام قليلة من إصابته الأخيرة في القدم، التي غيّبته عن الملاعب أسابيع عدة.

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة