شاهد.. شبيه ميسي يحصد الشهرة في كردستان العراق

عمر حسام الدين شاب نازح من مدينة الموصل إلى محافظة دهوك في كردستان العراق، نزح قبل 7 سنوات، ويسكن في فندق شعبي، وهو يشبه كثيرا نجم الأرجنتين ونادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي.

وكان هذا الشبه نعمة وفأل خير عليه، لأن الكثير من مشجعي برشلونة يفضلون شراء السجائر وبطاقات الهاتف منه.

ويحظى عمر بشهرة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لكنه يعمل في نفس المهنة، وما زال أغلب أهالي دهوك يلتقطون الصور معه.

يقول عمر "عندما يفوز برشلونة فإن مكسبي يتضاعف عن الأيام العادية، حيث يأتي أنصار الفريق لتشجيعي، في حين التزم المنزل ولا أذهب إلى السوق في حال خسارة البرشا تجنبا للضيق والانزعاج".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

فرضت المظاهرات التي تضرب عددا من المدن في العراق واقعا مختلفا لدى نجوم الكرة العراقية الذين ترك الكثير منهم ساحات كرة القدم ليتجهوا إلى ميادين الاعتصامات، فمنهم من قطع تجربته الاحترافية، وهذا ما ينطبق على المحترف مع فانكوفر الكندي علي عدنان، ومنهم من أضربوا عن إجراء التدريبات مع الأندية المحلية لينزلوا إلى الشوارع لمساندة المحتجين.

7/11/2019

يواجه الدوري العراقي لكرة القدم تحديات كثيرة بعد قرار لجنة المسابقات استئنافه في 16 فبراير/شباط المقبل، وفقا لنظام جديد فرضته الظروف الأمنية والاحتجاجات المستمرة في البلاد منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

30/1/2020
المزيد من رياضة
الأكثر قراءة