فاز فيه ريال مدريد.. ليبي: سرقوا مني لقب دوري الأبطال 1998

The Real Madrid Team

"سُرق لقب دوري الأبطال بسبب خطأ تحكيمي".. عبارة قالها المدرب الإيطالي المخضرم مارتشيلو ليبي عن المباراة النهائية للمسابقة القارية الأم نسخة 1998، وفاز فيها وقتها ريال مدريد على يوفنتوس بهدف نظيف.

وفي مقابلة مع راديو "كادينا سير" الإسباني، أوضح ليبي أن "الهدف الذي سجله بريدراغ مياتوفيتش كان يجب ألا يحتسب لأنه جاء من حالة تسلل".

وخسر "اليوفي" الذي كان يدربه ليبي في نهائي نسخة 1998 بهدف اللاعب القادم من الجبل الأسود والذي سجله في الدقيقة الـ66 من المباراة التي جرت على ملعب أمستردام أرينا (يوهان كرويف أرينا حاليا).

هدف مياتوفيتش منح الملكي لقب نسخة 1998 من دوري الأبطال (غيتي)

وأشار المدرب الراقي -الذي قاد إيطاليا للتتويج بكأس العالم 2006 ويوفنتوس للتتويج بالدوري الإيطالي خمس مرات وأبطال أوروبا في 1996- إلى أن الفرنسي زين الدين زيدان هو أفضل لاعب دربه في مسيرته.

وأضاف "حظيت بلاعبين مميزين في الأندية التي دربتها لكن زيدان هو الأفضل والأقوى، لاعب موهوب بالفطرة يتمتع بذكاء وطريقة لعب فريدة من نوعها".

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

رغم المنافسة التاريخية والقاسية بين الغريمين التقليديين برشلونة وريال مدريد، حتى بات يطلق على المباراة التي تجمعهما "كلاسيكو الأرض"، حظي ثلاثة لاعبين فقط من البرسا بتقدير استثنائي من جماهير الملكي في معقلهم "سانتياغو برنابيو".

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة