لماذا بكى سواريز في 2014؟

Uruguay's Luis Suarez (R) reacts after clashing with Italy's Giorgio Chiellini during their 2014 World Cup Group D soccer match at the Dunas arena in Natal June 24, 2014. REUTERS/Tony Gentile (BRAZIL - Tags: SOCCER SPORT WORLD CUP TPX IMAGES OF THE DAY)
سواريز عض كليني في مباراة الأورغواي وإيطاليا بمونديال البرازيل (الأوروبية-أرشيف)

عندما "عض" المهاجم الأورغوياني لويس سواريز المدافعَ الإيطالي جورجيو كليني في مواجهة المنتخبين بمونديال 2014، كان مرعوبا من أن تكون هذه الحادثة قد "قتلت" صفقة انتقاله إلى برشلونة؛ غير أنه بكى عندما علم أن الانتقال لا يزال قائما.

وكان مهاجم ليفربول السابق عوقب بالإيقاف لمدة أربعة أشهر، بعد عضه مدافع يوفنتوس في المباراة التي انتهت بفوز "السيليستي" بهدف نظيف.

وخلال مقابلة مع زميله في برشلونة جيرارد بيكيه، أوضح سواريز أن "منتخب بلادي سجل هدفا بعد عشر دقائق من طردي، ولم أحتفل كالمعتاد لأنني كنت أفكر بما فعلته وكيف سيؤثر على مستقبلي".

وتابع أنه بعد المباراة "اتصلت بزوجتي وقلت لها إنني لست على ما يرام، وكنت رافضا الاعتراف بالواقع وفي حالة نكران، وبكيت مرارا".

وختم أن "اختلطت الأمور علي بين رغبتي في النجاح مع منتخب بلادي بكأس العالم وتحقيق حلمي بالانتقال لبرشلونة.. كنت تائها ولا أدري ماذا سيحصل وهل تؤثر هذه الحادثة على حلمي؟".

المصدر : الصحافة الإسبانية