برشلونة يفك عقدة أنويتا برباعية

Soccer Football - La Liga Santander - Real Sociedad vs FC Barcelona - Anoeta Stadium, San Sebastian, Spain - January 14, 2018 Barcelona’s Luis Suarez celebrates with Lionel Messi after scoring their second goal REUTERS/Vincent West

سجل النجم الأورغوياني لويس سواريز هدفين وصنع آخر ليقود فريقه برشلونة إلى تحطيم عقدة ملعب "أنويتا"، بعدما قلب تأخره بهدفين نظيفين أمام مضيفه ريال سوسييداد إلى فوز ثمين ومستحق بنتيجة 4-2 اليوم الأحد في المرحلة التاسعة عشرة لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعزز برشلونة موقعه في صدارة البطولة بعدما رفع رصيده إلى 51 نقطة بفارق تسع نقاط أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، في حين تجمد رصيد سوسييداد عند 23 نقطة في المركز الخامس عشر.

وافتتح ويليان خوزيه التسجيل لسوسييداد في الدقيقة 11، بينما أضاف زميله خوانمي الهدف الثاني في الدقيقة 34.     

ولم يهنأ أصحاب الأرض بتقدمهم كثيرا بعدما أحرز باولينيو هدف تقليص الفارق لبرشلونة في الدقيقة 39 من صناعة سواريز الذي أحرز الهدفين الثاني والثالث للضيوف في الدقيقتين 51 و71.     

واختتم الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي انتفاضة برشلونة بعدما أحرز الهدف الرابع في الدقيقة 85 من ركلة حرة مباشرة نفذها بطريقة رائعة، ليصبح أكثر لاعب يسجل أهدافا لناد واحد في أحد الدوريات الأوروبية الكبرى بـ366 هدفا، متجاوزا نجم بايرن ميونيخ الألماني غيرد مولر (365 هدفا).

بتلك النتيجة، أنهى برشلونة عقدة ملعب "أنويتا" معقل سوسييداد، حيث عجز الفريق الكتالوني عن تحقيق أي انتصار على هذا الملعب في بطولة الدوري منذ 5 مايو/أيار 2007، عندما فاز بثنائية بيضاء.

يشار إلى أن هذه هي المباراة التاسعة والعشرون لبرشلونة بدون هزيمة في هذا الموسم.

باقي النتائج
ودخل فريق سيلتا فيغو منطقة الأمان بجدول ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم بفضل فوزه على مضيفه ليفانتي بهدف دون رد.

ويدين سيلتا فيغو بالفضل في هذا الفوز إلى لاعب وسطه الدانماركي بيون سيستو الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 37، ليرفع رصيده إلى 25 نقطة في المركز العاشر، بينما تجمد رصيد ليفانتي عند 18 نقطة في المركز السادس عشر. 

وخرج ديبورتيفو ألافيس من مراكز الهبوط عقب فوزه الثمين بهدف وحيد على ضيفه إشبيلية. 

وتقمص مانو غارسيا دور البطولة في اللقاء بعدما أحرز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 52، ليرتفع رصيد ألافيس إلى 18 نقطة في المركز السابع عشر (الرابع من القاع)، بينما توقف رصيد إشبيلية عند 29 نقطة في المركز السادس. 

وفي مباراة أخرى تعادل إسبانيول مع ضيفه أتليتك بلباو بهدف لكل منهما في مباراة جاءت سريعة من لاعبي الفريقين، حيث تبادلا الهجمات في رحلة بحث عن هدف، إلى أن جاءت الدقيقة 29 وينجح جيرارد مورينو بالاغيرو في تسجيل هدف التقدم لإسبانيول.

ولم يمر على هدف التقدم طويلا، ففي الدقيقة 35 أدرك بلباو التعادل عن طريق إنياكي وليامس لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وبهذا التعادل ارتفع رصيد إسبانيول إلى 24 نقطة في المركز الخامس عشر، بينما ارتفع رصيد بلباو إلى 25 نقطة في المركز الثاني عشر.

المصدر : الألمانية