توني كروس.. البطل الخفي في موقعة البرنابيو

توني كروس في صراع مع انطوان غريزمان
خطف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الأضواء بتسجيله ثلاثية في مباراة نصف نهائي دوري الأبطال التي جمعت فريقه ريال مدريد بجاره أتلتيكو، لكن المباراة شهدت تألق لاعبين آخرين من الفريق الملكي، على رأسهم الألماني توني كروس. 

فقد أشادت الصحف العالمية بأداء نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو بعدما قاد فريقه إلى الفوز على غريمه أتلتيكو مدريد الثلاثاء الماضي في ذهاب الدور قبل النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا. 

وسجل النجم البرتغالي ثلاثة أهداف في هذه المواجهة، ليحطم بذلك رقم اللاعب الراحل ألفريدو ديستفانو باعتباره أكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف في الدور نصف النهائي لبطولة دوري الأبطال أوروبا. 

دور حاسم لكروس
لكن تألق رونالدو كان ثمرة استماتة لاعبي خط وسط الفريق الملكي الذين أحكموا سيطرتهم على خط الوسط، مساهمين بذلك في إفشال هجمات فريق أتلتيكو مدريد الذي يتقن الهجمات المرتدة الخاطفة، قبل أن تشكل أي خطورة على حارس مرمى الفريق الملكي كيلور نافاس. 

وقد لعب الألماني توني كروس دورا حاسما في هذا الشأن، حيث كان أكثر اللاعبين لمسا للكرة في المباراة بمعدل 123 مرة، كما أنه تمكن من حسم 86% من الصراعات الثنائية لصالحه، في حين بلغ معدل مد زملائه بالتمريرات الصحيحة 96%، وهي أفضل نسبة في المباراة حسب الإحصائيات المقدمة. 

‪كروس كان من المساهمين في إفشال هجمات أتلتيكو مدريد‬ (غيتي)
‪كروس كان من المساهمين في إفشال هجمات أتلتيكو مدريد‬ (غيتي)

القلب النابض بخط الوسط
ونوه حارس مرمى المنتخب الألماني السابق أوليفر كان بأداء كروس. 

وقال كان خلال تحليله للمباراة على القناة الألمانية الثانية (ZDF) "إن كروس يشكل القلب النابض لخط وسط ريال مدريد، ويقوم بتسريع وتيرة اللعب في الوقت المناسب ويعود إلى تهدئة هذه الوتيرة عندما يكون ذلك ضروريا". وتابع أوليفر كان "كروس يجيد تمرير الكرة في المساحات الحساسة، وقلما يقوم بتمريرة خاطئة". 

من جهته، أكد كروس أن فريقه يقترب من إنجاز تاريخي، ملمحا إلى إمكانية الدفاع عن لقب دوري أبطال أوروبا الذي أحرزه الفريق الملكي على حساب أتلتيكو. 

وقال كروس بعد نهاية المباراة "إنه سعيد بالنتيجة التي حققها فريقه"، وإن كل ما يهمه هو "الحصول على ثقة المدرب ومساعدة زملائه على تحقيق أهدافهم المشتركة كفريق".

المصدر : دويتشه فيله