برشلونة يزور فياريال والريال يستضيف إشبيلية

Barcelona players celebrate their second goal during the Champions League round of 16 second leg soccer match between FC Barcelona and Arsenal FC at the Camp Nou stadium in Barcelona, Spain, Wednesday, March 16, 2016. (AP Photo/Emilio Morenatti)
برشلونة يتصدر الترتيب برصيد 75 نقطة بفارق ثمان عن ملاحقه أتلتيكو مدريد (أسوشيتد برس)

يخوض برشلونة المتصدر وريال مدريد الثالث مباراتين صعبتين، عندما يحل الأول ضيفا على فياريال الرابع، ويستضيف الثاني إشبيلية الخامس الأحد في المرحلة الثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، فيما يخوض أتلتيكو مدريد الوصيف رحلة سهلة إلى أرض سبورتينغ خيخون جار القاع.

فعلى ملعب "مادريغال"، يدخل برشلونة اللقاء منتشيا لبلوغه ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بعد تكرار فوزه على أرسنال الإنجليزي 3-1.

وقاد الثلاثي الرهيب الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار المعروف باسم "أم أس أن" الفريق الكاتالوني، عندما ترك كل منهم لمسته على ورقة المباراة، ليرتفع رصيد "أم أس أن" إلى 106 أهداف هذا الموسم في مختلف المسابقات، ويبلغ فريقهم ربع نهائي المسابقة القارية للمرة التاسعة على التوالي.

ولا يبدو أن أحدا باستطاعته الوقوف بوجه مد النادي الكاتالوني الذي يواصل زحفه نحو تكرار سيناريو الموسم الماضي وإحراز ثلاثية الدوري والكأس المحليين ومسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويتصدر برشلونة الترتيب (75 نقطة) بفارق ثمان نقاط عن أتلتيكو مدريد و12 نقطة عن غريمه ريال مدريد.

وكان برشلونة اكتسح خيتافي بستة أهداف نظيفة الأسبوع الماضي، ليعزز رقمه القياسي التاريخي في إسبانيا رافعا رصيده إلى 37 مباراة على التوالي من دون خسارة، ثم رفع هذا الرقم إلى 38 بعد فوزه على أرسنال الأربعاء.

وصحيح أن فياريال يحتل المركز الرابع، لكن الفارق بين الطرفين يبلغ 22 نقطة، ولم يحقق فريق "الغواصة الصفراء" سوى فوز يتيم في آخر خمس مباريات في الليغا، ولذا ستكون مهمة رجال المدرب لويس أنريكي غير معقدة لتحقيق فوزهم الـ13 على التوالي.

وتبدو هذه المرحلة بالغة الأهمية لأتلتيكو مدريد الثاني، كونه يستطيع إصابة عدة عصافير بحجر واحد، بفوزه على سبورتينغ خيخون المتواضع الذي لم يذق طعم الفوز في آخر ثمان مباريات، كي يقلص الفارق مع برشلونة إذا تعثر الأخير ويعمق الهوة مع جاره ريال مدريد الذي يتخلف عنه بأربع نقاط.

وعلى غرار برشلونة، تأهل أتلتيكو إلى ربع النهائي، لكن بصعوبة كبرى بركلات الترجيح أمام آيندهوفن الهولندي 8-7 الثلاثاء بعد انتهاء ذهاب وإياب ثمن النهائي بالتعادل السلبي.

لكن فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني سيفتقد المدافع الأوروغوياني دييغو غودين من ثلاثة أسابيع إلى أربعة بعد إصابته بتمزق عضلي في الفخذ اليمنى الثلاثاء.

وبدوره يخوض ريال المتأهل أيضا إلى ربع نهائي المسابقة القارية على حساب روما الإيطالي الأسبوع الماضي، مواجهة إشبيلية بعد نجاته من التعادل أمام لاس بالماس المتواضع، قبل أن يسجل له البرازيلي كاسيميرو هدف الفوز قبل دقيقة من نهاية الوقت.

وتبقى حظوظ فريق المدرب زين الدين زيدان للمنافسة على لقب الليغا شبه مستحيلة، ومع ذلك يرفض بيبي مدافع النادي الملكي التخلي عن فكرة المنافسة على اللقب عكس مدربه الذي أقفل الباب نهائيا وقال "إن الحلم تبخر" بعد خسارته أمام جاره أتلتيكو مدريد بهدف دون رد.

المصدر : الفرنسية