"كأس العالم" تتسبب في مصرع تونسية


قال مسؤول تونسي اليوم إن سيارة ضمن موكب كان يقل رمز بطولة "كأس العالم" لكرة القدم دهست امرأة في أحد طرق العاصمة تونس, ما تسبب في مصرعها.

وتناقلت وسائل إعلام إلكترونية في تونس صباح اليوم خبر دهس امرأة من قبل موكب كان يضم رئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر، لكن الناطق باسم المجلس مفدي المسدي أوضح لاحقا للتلفزيون الرسمي أن موكب بن جعفر كان خلف الموكب الحامل لرمز بطولة كأس العالم والذي كان المتسبب الفعلي في دهس المرأة ووفاتها.

وقال المسدي "موكب رئيس المجلس لا علاقة له من بعيد أو من قريب في وفاة المرأة".

وحلت كأس العالم منذ أول أمس بتونس حتى اليوم الثلاثاء في جولة عالمية تشمل 88 بلدا بمناسبة الدورة العشرين لكأس العالم المقررة الصيف المقبل بالبرازيل، بدعم من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وشركة "كوكا كولا".

ورغم خروج تونس من الدور الحاسم لتصفيات أفريقيا المؤهلة للمونديال، توافد الآلاف من  التونسيين منذ صباح اليوم على قصر الرياضة بالمنزه بالعاصمة حيث تم عرض رمز البطولة الذهبي للجماهير من أجل التقاط الصور والمشاركة بالاحتفالات المرافقة للحدث.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

اكتفى منتخب تونس بتعادل سلبي على أرضه مع ضيفه الكاميروني مساء الأحد ضمن ذهاب الدور الحاسم من تصفيات أفريقيا المؤهلة إلى المونديال، في حين وضع منتخب نيجيريا قدما في العرس العالمي بعدما عاد من أديس أبابا بفوز ثمين على مضيفه الإثيوبي 2-1.

تدخل المنتخبات العربية الثلاثة التي تخوض الملحق الأفريقي المؤهل إلى مونديال البرازيل 2014 بحظوظ متفاوتة، حيث تملك الجزائر الفرصة الكبرى أمام بوركينا فاسو، في حين ما زالت آمال منتخب تونس قائمة، أما مصر فتحتاج إلى شبه معجزة حقيقية.

قال رئيس المجلس التأسيسي في تونس مصطفى بن جعفر مساء السبت إن دعوات المعارضة لحل المجلس التأسيسي (البرلمان) لا مبرر لها. يأتي ذلك بعد تفريق قوات الأمن بالقنابل المدمعة لمتظاهرين تجمعوا أمام مقر المجلس بعد تشييع جنازة المعارض محمد البراهمي.

تتجه الأزمة بتونس لمزيد من التصعيد بين التحالف الحاكم والمعارضة بعد فشل وساطة اتحاد الشغل وثلاث منظمات راعية للحوار بين الفرقاء، في وقت احتدم الجدل بسبب استمرار تعليق أعمال المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) من قبل رئيسه مصطفى بن جعفر.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة