الأزرق يبدأ مشوار الدفاع عن اللقب الخليجي


يستهل المنتخب الكويتي رحلة الدفاع عن لقبه في بطولة كأس الخليج الـ21 المقامة حاليا في البحرين بمواجهة نظيره اليمني اليوم الأحد في افتتاح مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة.

ورغم الفارق الكبير في الخبرة والإمكانيات بين الكويتي (الأزرق) الفائز باللقب عشر مرات سابقة (رقم قياسي) ونظيره اليمني الذي لم يحقق أي فوز في تاريخ مشاركاته بالبطولة، يخوض الأزرق مباراة اليوم بسلاح الحذر خشية التعرض لأي مفاجأة.

وحسب رويترز، لم تكن الكويت تتمنى بداية لمشوارها في كأس الخليج أفضل من مواجهة اليمن الذي لم يحقق أي انتصار من قبل في البطولة.

ويسعى مدرب الفريق غوران توفجيتش إلى بداية مثالية قبل مواجهات أكثر صعوبة ضد السعودية والعراق. ومع ذلك رفض توفجيتش الاستهانة باليمن أقل فرق البطولة تصنيفا، وقال في مؤتمر صحفي "ربما يكون فريقنا مرشحا للفوز على اليمن، لكن هذا يجب أن يظهر على أرض الملعب، ولا يوجد منافس سهل ويجب إثبات ذلك في الملعب، وهذه أول مباراة وأهم مباراة في البطولة، وستكون صعبة مثل كل المباريات الأخرى".

يُشار إلى أن التوفيق لم يحالف منتخبات السعودية (بطل خليجي 16) وقطر (بطل خليجي 17) والإمارات (بطل خليجي 18) وعُمان (بطل خليجي (19) التي خاضت كلا من البطولات الأربع الأخيرة بالدفاع عن لقبها، فسقط كل منها في الدور الأول من رحلة الدفاع عن اللقب.

"أكون أو لا أكون"
من جهة ثانية يرفع المنتخبان السعودي والعراقي شعار "أكون أو لا أكون" في مباراتهما المرتقبة اليوم أيضا في بداية مسيرتهما بالمجموعة الثانية في الدور الأول للبطولة. وتوصف المباراة بأنها إعادة لنهائي كأس آسيا 2007 حين فاز "أسود الرافدين" 1-صفر ليحرزوا اللقب القاري لأول مرة.

ويخوض العراق البطولة بتشكيلة مزج فيها المدرب المؤقت حكيم شاكر الذي خلف البرازيلي زيكو في نوفمبر/تشرين الثاني بشباب من الفريق الذي نال المركز الثاني في كأس آسيا تحت 19 عاما في 2012 مع لاعبين من الجيل الذهبي صاحب اللقب الآسيوي.

وقال شاكر للصحفيين "أتصور أنه إذا انسجم الجيلان بصورة واقعية وبأوقات مبكرة فسيكون شيئا كبيرا للكرة العراقية".

ووفق وكالة الأنباء الألمانية، ربما تكون تلك المباراة الخطوة الأولى لكل منهما بالبطولة الحالية، ولكنها تمثل مواجهة "حياة أو موت" لكل منهما في ظل الصراع الرهيب المنتظر على بطاقتي التأهل من هذه المجموعة -التي تسمى مجموعة الموت- إلى المربع الذهبي.

ويدرك كل من الفريقين أن الفرصة قد لا تسنح له للتعويض في مواجهة المنتخب الكويتي حامل اللقب وشريكهما في الصراع على بطاقتي المجموعة. وتتسم لقاءات الفريقين دائما بالإثارة والندية، ويضاعف من ذلك ارتقاء مستوى الفريقين في الآونة الأخيرة بما يجعلهما مرشحين بقوة للفوز بلقب خليجي 21 ويجعل من المواجهة بينهما نهائيا مبكرا للبطولة.

كما تتسم المواجهة أيضا بالطابع الثأري للمنتخب السعودي أمام منافسه العراقي الذي تغلب على الأخضر في نهائي كأس آسيا 2007 كما تغلب عليه في مباراة المركز الثالث ببطولة كأس العرب الماضية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

استقر رأي اتحاد الكرة العراقي على تكليف حكيم شاكر لقيادة منتخب العراق لبطولة (خليجي 21) بالمنامة الشهر المقبل، كما بدأ بدراسة ترشيح البرازيلي لويز مينيزس لقيادة المنتخب لمونديال البرازيل 2014.

تنطلق السبت بطولة كأس الخليج العربي “خليجي 21” التي تستضيفها البحرين حتى 18 يناير/كانون الثاني الجاري. وسيلتقي منتخبا البحرين وعمان في المباراة الافتتاحية، وتعقبها مباراة بين منتخبيْ قطر والإمارات.

تعادل منتخبا البحرين وسلطنة عمان من دون أهداف مساء السبت على ملعب البحرين الوطني في المباراة الافتتاحية لكأس الخليج لكرة القدم (خليجي 21) التي تحتضنها مملكة البحرين حتى 18 من الشهر الحالي.

فاز منتخب الإمارات على نظيره القطري 3-1 السبت ضمن منافسات المجموعة الأولى من دورة كأس الخليج الـ21 لكرة القدم المقامة في البحرين حتى الـ18 من الشهر الجاري، وكان منتخبا البحرين وعمان تعادلا سلبا السبت أيضا في المجموعة ذاتها.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة