مدرب عمان يؤكد جاهزية فريقه ويمتدح منتخب الكويت

المدرب للفريق العماني (الفرنسي لوروا يولي أهتمامه للمبارة الأولى للمنتخب العماني غدا) - الجزويرة نت
 الفرنسي لوروا يولي المبارة الأولى مع الكويت اهتماما كبيرا (الجزيرة نت )

أكد  مدرب المنتخب العماني لكرة القدم الفرنسي كلود لوروا جاهزية فريقه للمباراة الأولى من دورة الخليج التاسعة عشرة التي تستضيفها مسقط من 4 حتى 17 من الشهر الحالي أمام نظيره الكويتي صاحب الرقم القياسي للقب هذه البطولة.

 
وفي بداية افتتاحه للمؤتمر الصحفي الذي عقد السبت بفندق كراون بلازا مسقط, عبر لوروا عن مدى إعجابه بما تعنيه دورة الخليج لعشاق الرياضة، وقال إنه تاكد من ذلك من خلال عدد الصحفيين والمصورين الذين يقومون  بتغطيتها.
 
وأضاف المدرب الفرنسي أن منتخب عمان جاهز ومستعد للبطولة من كل النواحي, وهو يضم لاعبين أساسيين ممتازين إلى جانب الاحتياطيين الذين لا يقلون شأنا عنهم، مشيرا إلى أن مباراة الكويت هي ستحدد مدى تأكيدنا للفوز بها.
 
وأشار لوروا إلى أنه لا يمكن لأي مدرب في أي منتخب أن يجزم بوصوله إلى نهائي البطولة أو الظفر بلقبها, ولكنه الآن يصب تركيزه وفريقه على الذهاب بعيدا في هذه الدورة, خصوصا على المباراة الافتتاحية لأنها مهمة لهم ليحصدوا أول ثلاث نقاط لهم في بداية المشوار.
 
وفي حديث خاص بالجزيرة نت, قال لوروا إن المسؤولية الآن كبيرة عليه ومنتخبه، لكن هذا لن يؤثر على تركيزهم واستعدادهم المعنوي, مؤكدا في الوقت نفسه أنهم لا يهدفون فقط إلى تقديم الأداء بل تحقيق الفوز الذي يترقبه محبو هذا المنتخب صاحب المفاجآت.
 
الكل مرشح للتتويج
وعن سؤاله عن الضغوط التي يواجهها منتخبه خصوصا أن لديه عنصري الأرض والجمهور, ولخسارته النهائي في النسختين الماضيتين أجاب "هذه الأمور طبيعية وتحصل لكثير من المنتخبات الكبيرة, وعن نفسي كنت أعرف عندما وقعت عقد عملي مع المنتخب أنه خسر نهائي هذه البطولة لمرتين وأعرف أيضا أنه لم يفز بالبطولة من قبل، والآن هو مطالب بذلك وهذا ما سأعمل عليه جاهدا".
 
أما عن مباراته أمام الكويت, فأشار إلى أن المنتخب الكويتي يحمل سجلا حافلا خصوصا أنه حقق لقب هذه البطولة 9 مرات, وهو الآن عائد بقوة بعد أن رفع الإيقاف عنه من قبل الفيفا. ويرى المدرب الفرنسي أن الكويت قدم مستوى عالي الأداء أمام الإمارات في مباراته الودية التي انتهت سلبا.
 
وأشار إلى أن نظيره الكويتي يمتاز بالهجمات المرتدة، كما  أنه يضم العديد من اللاعبين أصحاب المهارات الرياضية العالية وهم صاحب الرقم 9 أحمد عجب وصاحب الرقم 10 خالد أحمد خلف وصاحب الرقم 17 بدر المطوع.
 
وعن سؤاله عن نهائي هذه البطولة ومن يرجح للوصول إلى النهائي بكل صراحة, قال لوروا إن هذه كرة قدم، ولا أحد يستطيع أن يعلم ماذا سيحصل، فمنتخبات كبيرة تخوض المنافسات كالمنتخب السعودي وهو يقدم أفضل أداء كروي في المنطقة والمنتخب القطري والبحريني اللذين خاضا تصفيات كأس العالم وكذلك منتخب العراق بطل آسيا, فلذلك هذه بطولة لا يستهان بها.
المصدر : الجزيرة