رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم يتراجع عن الاستقالة



تراجع رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ أحمد اليوسف عن قراره السابق بالاستقالة من منصبه وقرر سحب الاستقالة التي تقدم بها قبل عدة أيام عقب جدل بشأن النتائج المتواضعة للمنتخب الكويتي لكرة القدم.

 

وكان اليوسف وخمسة من أعضاء مجلس الإدارة تقدموا باستقالتهم بعد مظاهرات نظمتها جماهير غاضبة من الخسارة القاسية التي لقيها المنتخب الكويتي أمام كوريا الجنوبية صفر-4 ومن قبلها أمام السعودية صفر-3.

 

ووصلت القضية إلى البرلمان الكويتي، فيما رفضت الجمعية العمومية غير العادية للاتحاد الكويتي استقالة الأعضاء الخمسة وهم أمين السر ناصر الطاهر وغازي الكندي وسعد الحوطي وعماد العربللي وعبد اللطيف منوه.

 

من جهة أخرى، اتخذ الاتحاد الكويتي عدة قرارات أهمها موافقته مبدئيا على معاملة اللاعب الخليجي كمواطن واعتماد لاعبين خليجيين اثنين كحد أقصى لكل ناد, ووافق أيضا على إجراء مفاوضات مع خمسة مدربين لتولي قيادة المنتخب الكويتي.

وكانت السعودية وكوريا الجنوبية حجزتا بطاقتي المجموعة إلى نهائيات المونديال مباشرة, في حين تحتاج الكويت للتعادل مع أوزبكستان في مباراتهما القادمة لاحتلال المركز الثالث الذي يعطيها فرصة ملاقاة البحرين ثالثة المجموعة الثانية، على أن يتأهل الفائز منهما لمقابلة رابع تصفيات الكونكاكاف في لقاء يصعد الفائز فيه إلى كأس العالم.

المصدر : الفرنسية

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة