الإكوادور تلحق بالبرازيل خسارتها الأولى


ألحقت الإكوادور بالبرازيل خسارتها الأولى ضمن افتتاح الجولة الـ11 من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال 2006 في ألمانيا.
 
وفازت الإكوادور على البرازيل 1-صفر في كيتو أمام 44 ألف متفرج, وسجل أديسون منديز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 77.
 
وأطاحت هذه الهزيمة بالبرازيل من على قمة التصفيات بعد أن فازت الأرجنتين على فنزويلا 3-2 لترفع رصيدها إلى 22 نقطة متقدمة بفارق نقطتين عن البرازيل، بينما تحتل الإكوادور المركز الرابع برصيد 16 نقطة متأخرة بفارق الأهداف عن باراغواي التي خسرت أمام أوروغواي بهدف نظيف.
 
وعززت الإكوادور بفوزها على البرازيل حظوظها في التأهل مستغلة ميزة تفوقها على أرضها حيث جمعت كل نقاطها من اللعب في عاصمتها كيتو التي ترتفع كثيرا عن سطح البحر بما يمثل صعوبة كبيرة للمنتخبات الزائرة.
 
واستحق المنتخب الإكوادوري الفوز لأنه كان الطرف الأفضل في المباراة خصوصا في الشوط الثاني حيث تفوق على نظيره البرازيلي العريق. وغاب عن البرازيل ثلاثي خط الوسط زي روبرتو وجيلبرتو سيلفا وإيدو بسبب الإصابة.
 
يشار إلى أن هذه هي المباراة الثانية على التوالي التي يفشل فيها المنتخب البرازيلي في التسجيل بعد سقوطه على أرضه في فخ التعادل السلبي مع كولومبيا.

المصدر : وكالات

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة