ثلاثية لريال بمرمى مانشستر في دوري أبطال أوروبا

حقق ريال مدريد الإسباني حامل اللقب فوزا كبيرا على منافسه مانشستر يونايتد الإنجليزي بنتيجة 3-1 في ذهاب الدور الربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مساء أمس الثلاثاء في المباراة التي جرت على ملعب سانتياغو برنابيو.

ولقد وجه ريال مدريد تحذيرا قويا إلى جميع المنافسين بأنه مصمم على إحراز لقبه العاشر في المسابقة والرابع في المواسم الست الأخيرة عندما قدم عرضا رائعا كان نجمه بلا منازع صانع الألعاب الفرنسي زين الدين زيدان الذي فعل ما شاء في وسط الملعب وكان مايسترو فريقه.

وافتتح ريال مدريد التسجيل في الدقيقة 12 عبر نجمه البرتغالي لويس فيغو الذي وصلته الكرة من زيدان على الجناح الأيسر فسددها بحرفنة لولبية سكنت الزاوية اليمنى البعيدة لمرمى الحارس الفرنسي فابيان بارتيز.

وتغاضى الحكم السويدي أندريس فريسك عن احتساب ركلة جزاء لريال مدريد بعد عرقلة لدولي البرازيلي رونالدو داخل المنطقة من قبل المدافع وس براون.

ومرة أخرى لعب زيدان دور المايسترو فهندس كرة رائعة إلى راؤول الذي تخلص من رقابة ريو فرديناند وسدد كرة زاحفة بيسراه تهادت داخل شباك مانشستر معلنة الهدف الثاني في الدقيقة 28.

وفي الشوط الثاني استمر ضغط ريال مدريد في مطلع الشوط الثاني ونجح في زيادة رصيده من الأهداف عندما مرر فيغو كرة على حافة المنطقة فتهيأت أمام راؤول سددها الأخير بيسراه من 20 مترا داخل الشباك في الدقيقة 49.

وشعر مانشستر يونايتد بحراجة الموقف ورمى بثقله لتسجيل هدف على الأقل ينعش آماله في مباراة الإياب ونجح في ذلك عندما مرر ديفد بيكهام كرة عرضية داخل المرمى سددها الويلزي راين غيغز صدها كاسياس من دون أن يلتقطها لينقض عليها فان نيستلروي برأسه داخل الشباك في الدقيقة 52. وهو الهدف الحادي عشر لنيستلروي في المسابقة (رقم قياسي).

وحاول مانشستر إضافة هدف ثان وسنحت له بعض الفرص لم يحسن استغلالها ليضع نفسه أمام مهمة صعبة إيابا إذ يتوجب عليه الفوز بهدفين نظيفين ليضمن بلوغ الدور نصف النهائي.

تعادل ميلان

وفي المباراة الثانية التي جرت على ملعب أرينا في أمستردام, انتزع ميلان تعادلا سلبيا من مضيفه أياكس أمستردام.
وهذا هو التعادل الثامن لأياكس في 13 مباراة هذا الموسم.

وتميز أداء الفريقين بالحذر الشديد في مطلع المباراة وسنحت الفرصة الأولى لمهاجم ميلان الأوكراني أندري شفتشتنكو لكنه لم يحسن استغلالها في الدقيقة 5.

وحاول أياكس عبر الجنوب أفريقي ستيفن بينار في الدقيقة 11 والتونسي حاتم الطرابلسي في الدقيقة 29 لكن كرتيهما مرتا إلى جانب القائم.

وفي الشوط الثاني استمر أداء أياكس الجيد لكنه اصطدم بدفاع قوي يقوده المخضرم باولو مالديني وإليساندرو نستا. وفي ربع الساعة الأخير اكتفى الفريقان بالتعادل وانحصر اللعب في وسط الملعب من دون أي خطورة حقيقية على المرميين.

المصدر : الفرنسية

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة