الفهد: عودة العراق لكأس الخليج تحتاج قرارا سياسيا

يبدو أن عودة العراق للمشاركة في دورات كأس الخليج لكرة القدم تحتاج إلى قرار سياسي من دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك حسب ما أكده الشيخ أحمد الفهد رئيس اللجنة المنظمة لدورة كأس الخليج السادسة عشرة المقامة حاليا في الكويت.

وقال الفهد اليوم الاثنين "إن الكويت هي بلد الصداقة والسلام.. العراق عضو سابق في التجمعات الرياضية الخليجية ومشاركته المقبلة قد تكون بقرار سياسي من مجلس التعاون الخليجي كما حدث مع المنتخب اليمني أو قد تتم بقرار فني من خلال الجمعية العامة لكأس الخليج العربي لكرة القدم".

وأضاف "يتعين على العراق تقديم طلب رسمي بالانضمام للبطولة المقبلة من خلال الجمعية العامة لكأس الخليج وأن يكون هناك إجماع على الموافقة طبقا للوائح المعمول بها".

وكان العراق شارك في دورة كأس الخليج للمرة الأولى عام 1974 في قطر، وقد أحرز اللقب ثلاث مرات لأعوام 79 و84 و1988.


تغيير نظام البطولة
وكان الفهد قال في وقت سابق إن نظام الدورة سيتغير في حال شارك العراق باعتبار أن عدد المنتخبات سيرتفع إلى ثمانية. وأضاف "الأمر يترك للجنة المنظمة لدورات كأس الخليج لكنني أؤيد النظام الحالي بطريقة الدوري الذي يضمن أن تلعب جميع المنتخبات مع بعضها".

وتابع في هذا الصدد "إن مشاركة ثمانية منتخبات ستقلل أيام الدورة أي أنه يمكن أن تنتهي في غضون 16 يوما.. بإمكان اللجنة المنظمة إقامة مباراتين على ملعبين مختلفين.. و(لكن) سيقلل ذلك من الحضور الجماهيري".

المصدر : الفرنسية

المزيد من بطولات رياضية
الأكثر قراءة