مانشستر يونايتد يدافع عن تصريحات لروي كين

قال المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم أليكس فيرجسون إن اعتراف كابتن الفريق الإيرلندي روي كين بتعمد عرقلة المدافع النرويجي إلف إينغه هالاند لاعب مانشستر سيتي العام الماضي ليس فيه ما يقلق.

وقال كين خلال حلقات سيرة حياته التي تنشرها إحدى الصحف إنه تعمد الخشونة مع المدافع النرويجي في أبريل/ نيسان من العام الماضي انتقاما لخشونة هذا المدافع تجاهه قبل ذلك بثلاثة أعوام والتي تسببت في غيابه عن الملاعب معظم موسم 1997/ 1998.

ونقلت صحيفة تايمز عن فيرجسون قوله إنه لا يعتقد بأن هناك ما يدعو كين للقلق مستبعدا أن يتعرض للمساءلة، وقال إن مانشستر يونايتد لم يتقدم بأي شكوى عندما أدلى هالاند بتصريحات عن روي في الصحف طوال العامين الماضيين. وقال إن النادي قام بتدقيق الكتاب قبل نشره.

ولم يذكر هالاند (29 عاما) إن كان سيتخذ أي إجراء قانوني بحق كين. إلا أن مانشستر سيتي أصدر بيانا أعلن فيه عن قلقه نتيجة ما جاء في تصريحات كين، وقال إنه سينقل الأمر إلى الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وكان كين قد طرد إثر عرقلته هالاند الذي أصيب في ركبته وغاب بسبب ذلك عن بعض المباريات.

المصدر : رويترز

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة