اليامي يقود السعودية لهزيمة البحرين


قاد الحسن اليامي المنتخب السعودي إلى تحقيق فوز شاق على نظيره البحريني بنتيجة 3-1 بتسجيله هدفين في المباراة الخامسة من بطولة كأس الخليج الخامسة عشرة لكرة القدم (خليجي 15) المقامة في العاصمة السعودية الرياض في الفترة من 16-31 يناير/ كانون الثاني التي جرت على ملعب الملك فهد الدولي في ختام مباريات الجولة الثانية.

وسجل أهداف السعودية الثلاثة كل من الحسن اليامي (هدفين) في الدقائق 14 و32 وسامي الجابر في الدقيقة التسعين, في حين سجل راشد جمال هدف البحرين الوحيد في الدقيقة 67.

وبهذ الفوز، رفع المنتخب السعودي رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني خلف المنتخب القطري المتصدر وله ست نقاط بعد فوزه على الإمارات 2-صفر, في حين افتتحت الجولة الثانية بفوز تاريخي لعمان على الكويت 3-1.

وحضر المباراة مدرب المنتخب الألماني رودي فولر الذي قدم إلى الرياض لمراقبة الأخضر وتدوين ملاحظاته على أدائه ونقاط قوته وضعفه، لأن المنتخبين السعودي والألماني سيلتقيان في مباراتهما الأولى ضمن نهائيات كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان معا.

وشهدت المباراة سيطرة متبادلة من كلا الفريقين، حيث تسيد أصحاب الأرض أحداث الشوط الأول وسجلوا هدفين كما أهدروا عددا من الفرص, من جهتهم سيطر البحرينيون على مجريات الشوط الثاني ولعب بالمستوى الطيب نفسه الذي خاضوا به الشوط الأول أمام قطر، رغم أنهم كانوا يلعبون بعشرة لاعبين بعد طرد إبراهيم المشخص في الثواني الأخيرة من الشوط الأول.

وتألق الحارس محمد الدعيع في الدفاع عن مرماه أمام الهجمات البحرينية, لكن المنتخب السعودي عاد إلى سيطرته في الدقائق الأخيرة وأضاف الهدف الثالث عبر سامي الجابر.

وافتتح السعوديون التسجيل في الدقيقة 14 عندما تلقى اليامي كرة من الجهة اليمنى فحاور مدافعا داخل المنطقة وأسقطها بيسراه في الشباك.

وأضاف الحسن اليامي الهدف الثاني في الدقيقة 32، حيث مرر الصقري كرة من الجهة اليسرى إلى اليامي الذي تجاوز المدافعين حيث تهيأت أمامه الكرة فسددها من فوق الحارس الذي تباطأ بالخروج للتصدي له كما هي حال المدافع محمد حسين مسجلا الهدف الثاني.

طرد المشخص
وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، طرد الحكم الإيطالي كارلو بولونينو البحريني إبراهيم المشخص الذي تدخل لإيقاف إبراهيم ماطر بخشونة ليضع منتخب بلاده في موقف صعب في الشوط الثاني.

يذكر أن ماطر تسبب بإنذارين أيضا حصل عليهما البحرينيان سلمان عيسى وفيصل عبد العزيز قبل ذلك. ويعتبر المشخص ثاني لاعب يطرد في البطولة بعد الإماراتي فهد علي في مباراة منتخب بلاده مع قطر.

وسنحت فرصة مبكرة للسعودية في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عبر عبد الله الجمعان الذي اخترق من الجهة اليسرى لكنه عكس كرة عالية, وسجل بعد ثوان قليلة هدفا إثر كرة ارتدت من الحارس البحريني من تسديدة لليامي لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

نشاط بحريني
وفي الشوط الثاني، اندفع لاعبو المنتخب البحريني إلى مرمى الدعيع أكثر من مرة مخترقا الدفاع السعودي خصوصا من الجهة اليمنى مع أنه خاض الشوط الثاني بعشرة لاعبين.

وتمكن راشد جمال من تقليص الفارق بتسجيله هدفا للمنتخب البحريني في الدقيقة 67 إثر تلقيه الكرة من طلال يوسف وهو خال من الرقابة فأرسل الكرة على يمين الدعيع.

ومع ضغط لاعبي البحرين من أجل إدراك هدف التعادل، قضى سامي الجابر على آمالهم بتسديدة رائعة في الوقت بدل الضائع ارتطمت بالعارضة وسقطت تحتها فاحتسبها الحكم هدفا ثالثا للسعودية بداعي تجاوز الكرة خط المرمى. وكانت المحاولة الأخيرة في المباراة لراشد جمال الذي سدد كرة من ركلة حرة التقطها الدعيع الذي اختير أفضل لاعب في المباراة.

قالوا بعد المباراة
ناصر الجوهر (مدرب السعودية) "أنا سعيد بهذا الفوز، قدمنا مباراة كبيرة في الشوط الأول لكن مستوانا انخفض في الشوط الثاني ولم نظهر كما يجب وأتحمل مسؤولية ذلك، قدم اللاعبون جهدا كبيرا طوال المباراة رغم تأثر بعضهم بالإصابات التي عانوا منها في وقت سابق وأدت إلى ارتكاب بعض الأخطاء التي سنحاول إصلاحها في التدريبات، أريد أن أشيد بمدرب المنتخب البحريني لأن الحظ لم يحالفه وأعتقد أن أي منتخب سيخرج بثلاث نقاط ضد البحرين سيكون محظوظا".

فولفغانغ سيدكا (مدرب البحرين) "ارتكبنا خطأين قاتلين في الشوط الأول سجل منهما السعوديون هدفين وأمام فريق مثل المنتخب السعودي لا يمكن ارتكاب أخطاء مماثلة، لسنا محظوظين لكنني راض عن الأداء الذي قدمه المنتخب، لقد لعبنا جيدا على مدار الشوطين حتى في الأول، قرارات الحكم اليوم لم تكن منصفة بالنسبة لنا, فأولا طرد اللاعب (البحريني إبراهيم المشخص) غير مبرر, والهدف الذي سجله سامي الجابر ليس صحيحا بحسب ما شهدته على جهاز الفيديو لأن الكرة لم تتخط خط المرمى".

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة