العمانيون يحتفلون بإقصائهم سوريا من تصفيات كأس العالم


undefinedاحتفلت الجماهير العمانية على طريقتها بتأهل منتخبها إلى الدور الثاني من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2002 في كرة القدم المقرر إقامتها في كل من كوريا الجنوبية واليابان معا للمرة الأولى في تاريخه.

وسهر العمانيون حتى الصباح ابتهاجا بالفوز التاريخي, كما خصصت الصحف المحلية مساحات كبيرة للحديث عن المباراة ومنها من خصص ملاحق خاصة بالمناسبة.

وفي أول رد فعل من الاتحاد العماني بعد التأهل, تم رصد مكافآت مالية ضخمة للاعبين إضافة إلى الإعلان عن إقامة معسكر للمنتخب لمدة أسبوعين في سويسرا. 

undefinedيذكر أن المنتخب العماني قد تغلب على نظيره السوري بهدفين لتقي مبارك ومجدي شعبان الجمعة في المباراة الأخيرة من تصفيات المجموعة الأولى التي أقيمت بينهما على ملعب مجمع السلطان قابوس في مسقط ليتصدر المجموعة أمامه برصيد 16 نقطة.

وبهذا الفوز -وهو الأول لعمان على سوريا في تاريخ مواجهاتهما الـ12 السابقة بعد ست هزائم وخمسة تعادلات- انضم المنتخب العماني إلى كل من السعودية وقطر والبحرين والعراق والإمارات وإيران وأوزبكستان في الدور الثاني الحاسم والذي ستبدأ مبارياته في أغسطس/ آب المقبل. 

وقالت صحيفة عمان "بطاقة المجموعة الأولى الآسيوية عمانية, ومنتخبنا أبدع وأخرج السوري بهدفين نظيفين", وتابعت تقول "تقي ومجدي يقصان تذكرة الصعود للدور الثاني بهدفين في شباك سوريا", في حين عنونت الوطن "ما أروعك", و"قولوا لكل الناس منتخبنا مرفوع الراس".

وعنونت الشبيبة "أحسنتم وما قصرتم"، وأضافت "بهدفي تقي ومجدي بالمرمى السوري منتخبنا ينتزع بطاقة التأهل ويدخل مع الكبار".

المصدر : الفرنسية

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة