تعادل إيجابي للمنتخب الإنجليزي أمام نظيره السويدي

أخفق المنتخب الإنجليزي في تسجيل ما هو أفضل من التعادل الإيجابي 1-1 أمام السويد في المباراة الدولية الودية في كرة القدم التي أقيمت مساء السبت على ملعب أولد ترافورد في مانشستر (شمالي إنجلترا) أمام 67 ألف متفرج ضمن إطار استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

وبهذا واصل المنتخب الإنجليزي نتائجه السلبية أمام نظيره السويدي حيث أخفق في تحقيق الفوز على السويد منذ مايو/ أيار1968.

وشكلت المباراة أهمية خاصة لمدرب إنجلترا السويدي زفن غوران إريكسون لأنه كان يواجه منتخب بلاده الأصلي.

وأشرك إريكسون للمرة الأولى مهاجم سندرلاند كيفن فيليبس إلى جانب إميل هيسكي بعد أن تعرض مهاجم ليفربول المتألق مايكل أوين لإصابة طفيفة خلال التمارين, في حين غاب عن السويد هدافها هنريك لارسون.

وافتتح قائد المنتخب ديفيد بيكهام التسجيل من ركلة جزاء مشكوك في صحتها في الدقيقة 23 لأن الإعادة أثبتت أن تريفور سينكلير سقط داخل المنطقة دون أن يلمسه أحد. وتصدى بيكهام لركلة حرة مباشرة في الدقيقة 27 وأبعدها الحارس السويدي ماغنوس هيدمان فوق العارضة.

ولكن منتخب السويد نجح في إدراك هدف التعادل عندما سدد مايكل سفنسون ركلة حرة مباشرة فشل الحارس الإنجليزي نايجل مارتن في السيطرة عليها ليتابعها هاكان ميلد داخل الشباك في الدقيقة 43.

وأجرى إريكسون خمسة تبديلات في الدقيقة 60 وأدخل شيرينغهام وفاولر وداني ميلز وداني مورفي ودارن أندرتون فتحسن أداء فريقه دون أن ينجح في إحراز هدف الفوز.

المصدر : وكالات

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة