ميلان يحيي آماله في بلوغ ربع النهائي

ديبورتيفو لاكورونيا - إيه سي ميلان

undefined

أحيا نادي إي سي ميلان الإيطالي آماله في بلوغ الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوز ثمين على ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني في عقر داره بهدف واحد مقابل لا شيء, في حين يسير مانشستر يونايتد بخطوات ثابتة نحو التأهل أيضا بعد فوزه الثاني على التوالي على شتورم غراتس النمساوي 2-صفر ضمن مباريات الجولة الثانية من المسابقة.

واقعية ميلان تتفوق على أفضلية ديبورتيفو
ففي المجموعة الثانية وعلى ملعب ريازور تفوقت واقعية ميلان على أفضلية ديبورتيفو لاكورونيا، فخرج
فائزا بهدف ثمين سجله ظهيره الأيمن الدانماركي توماس هيلفيغ في الثواني الأخيرة من الشوط الأول.

وتميزت الدقائق العشرون الأولى بالحذر من جانب الفريقين، وقد توقفت المباراة ربع ساعة بعد أن رمى أحد مشجعي الفريق الإسباني عصا من البلاستيك باتجاه حارس ميلان كريستيان أبياتي لكنه لم يصبه بأذى.

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول رفع الكرواتي زفونيمير بوبان الكرة من ركلة ركنية أبعدها المدافع المغربي نور الدين النيبت لكنها تهيأت أمام هيلفيغ ولم يجد صعوبة في إعادتها داخل المرمى من مسافة عشرين مترا.

وفي الشوط الثاني رمى ديبورتيفو بثقله في الدقائق العشرين الأخيرة, فسدد دوناتو كرة خطيرة برأسه صدها الحارس الإيطالي في الدقيقة الـ 66, ومرت كرة دجالمينا من ركلة حرة مباشرة فوق العارضة بقليل في الدقيقة الـ71.

وحافظ ميلان على تقدمه ملحقا بديبورتيفو أول خسارة له على ملعبه في مختلف المسابقات منذ يناير/ كانون الثاني الماضي.

undefined

سان جيرمان يتلقى صدمة أخرى من الغلطة
وفي إسطنبول وضمن المجموعة نفسها لم يحدث تعيين لويس فرنانديز مدربا لباريس سان جيرمان الفرنسي ردة فعل إيجابية في صفوف اللاعبين الفرنسيين، لأنهم خسروا أمام غلطة سراي التركي بهدف سجله أمين دافالا في الدقيقة الـ51 من ركلة جزاء احتسبت بسبب خشونة المدافع المغربي طلال القرقوري ضد المهاجم البرازيلي العملاق ماريو جارديل.

وبات موقف باريس سان جيرمان صعبا للغاية خصوصا أن هذه خسارته الثانية بعد أن سقط على أرضه أمام ديبورتيفو 1-3 ضمن مباريات الجولة الأولى.

undefined

مانشستر يواصل مسيرته الناجحة
على ملعب "أرنولد شفارتزينيغر" لم يجد مانشستر يونايتد صعوبة في التغلب على مضيفه شتورم غراتس بهدفين ضمن المجموعة الأولى، لأنه سيطر على مجريات اللعب تماما دون أن يبذل لاعبوه جهدا كبيرا.

وافتتح بول سكولز التسجيل عندما تلقى تمريرة ذكية من المخضرم تيدي شيرنغهام ليسددها داخل الشباك في الدقيقة الـ 18.


undefinedوفي منتصف الشوط الثاني سجل شيرنغهام هدفا ثانيا لم يحتسبه الحكم بداعي
التسلل في الدقيقة السبعين، وقبل نهاية المباراة بدقيقتين سجل الويلزي راين غيغز الذي نزل احتياطيا مكان نيكي بات هدف الاطمئنان ليضع فريقه في وضع أكثر من جيد لبلوغ الدور ربع النهائي،

وفي نفس المجموعة وعلى ملعب أثينا الأولمبي تعادل باناثينايكوس اليوناني وفالنسيا الإسباني سلبا في مباراة مملة نسبيا.

المصدر : وكالات

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة