طالب في جامعة ييل يعلم تاريخ السود ويصنعه كذلك

تم انتخاب غرين أول رئيس لهيئة الطلاب السود بجامعة ييل عام 2019 عندما كان طالبا في السنة الثانية تخصص التاريخ. وخارج الجامعة يعرف لدى متابعيه على "تيك توك" البالغ عددهم أكثر من 447 ألفا بأنه "مؤرخ من الجيل زد" (Gen-Z historian) (أي جيل المواليد من 1995 الى 2010) حيث يشرح جوانب أقل شهرة من التاريخ الأميركي.

كاهليل غرين -الذي يطلق على نفسه اسم "مؤرخ من الجيل زد" على تيك توك- في حرم جامعة ييل (إليانيل كلينتون لصحيفة نيويورك تايمز) (NYT)
كاهليل غرين -الذي يطلق على نفسه اسم "مؤرخ من الجيل زد" على تيك توك- في حرم جامعة ييل (إليانيل كلينتون لصحيفة نيويورك تايمز) (NYT)

الاسم: كاهليل غرين

العمر : 21 عاما

مسقط الرأس: جيرمنتاون، مريلاند.

مكان الإقامة: شقة واسعة من غرفتي نوم في نيوهافن بولاية كونيتيكت، خارج حرم جامعة "ييل" (Yale).

أسباب الشهرة: تم انتخاب غرين أول رئيس لهيئة الطلاب السود في جامعة ييل في عام 2019، عندما كان طالبا في السنة الثانية تخصص التاريخ. أما خارج الحرم الجامعي، فيعرف لمتابعيه على تيك توك (TikTok) البالغ عددهم أكثر من 447 ألف متابع بأنه "مؤرخ من الجيل زد" (Gen-Z historian) (أي جيل المواليد من 1995 إلى 2010)، يشرح جوانب أقل شهرة من التاريخ الأميركي مثل تجربة "توسكيجي" (Tuskegee medical experiment) الطبية، فضلا عن الأحداث الجارية. وفي الصيف الماضي، ساعد في جمع أكثر من 57 ألف دولار لمنظمات العدالة الاجتماعية بعد وفاة جورج فلويد. وقال "إنني أرى نفسي باحثا وموصل معلومات في المقام الأول".

الطالب كاهليل (غرين إليانيل كلينتون لصحيفة نيويورك تايمز)

لحظة الانطلاق: انضم غرين إلى تيك توك في يناير/كانون الثاني الماضي بناءً على اقتراح من صديق، لكنه كان مترددًا في البداية "بسبب النصب الذي يحدث على المنصة"، على حد قوله. غير أنه سرعان ما أدرك إمكاناتها في التعليم العام. وفحص أول منشور له على تيك توك، والذي نشر في اليوم السابق ليوم الاحتفال بمارتن لوثر كينغ، ما أسماها "الكمية المكثفة من التبييض الذي يحدث في يوم مارتن لوثر كينغ" في وسائل الإعلام الرئيسية والاجتماعية. وحصد الفيديو على 1.4 مليون مشاهدة. والمنشورات اللاحقة تناولت مذبحة "تولسا" (Tulsa) عام 1921 وغيرها من "الأجزاء المخفية" من التاريخ الأميركي.

أحدث مشروعاته: في يونيو/حزيران الماضي تعاون مع موقع "ذا أنديفيتيد" (The Undefeated)، وهو موقع إلكتروني للرياضة والثقافة الشعبية مملوك لشبكة "إيه إس بي إن" (ESPN) لإنشاء سلسلة من مقاطع الفيديو التي تناقش كيفية ظهور بعض الكلمات العامية الدارجة، مثل "الطهو بالخارج" و"من دون غطاء"، وهي كلمات نشأت في ثقافة السود. وهو أيضا متحدث عام مدفوع الأجر عيّنته منظمات مثل "المؤتمر الوطني لمجلس الطلاب" (the National Student Council Conference) لإجراء محادثات عن الدفاع عن الشباب من قبل فيسبوك (Facebook)، حيث ألقى محاضرة حول مستقبل جونتينث (Juneteenth) (وهو يوم تحرير العبيد السود).

الخطوة التالية: بعد تأجيله فصلا دراسيا كاملا بغرض التركيز على تيك توك، يخطط غرين للتخرج من جامعة ييل في ديسمبر/كانون الأول المقبل. وفي حين أنه لا يزال يبحث في خطط ما بعد الكلية، فإنه يخطط للانخراط في انتخابات التجديد النصفي لعام 2022، بالإضافة إلى استمراره في إنشاء محتوى على وسائل التواصل الاجتماعي بغرض رفع الوعي السياسي.

وقال "إن التوصل إلى صيغة حول كيفية شرح المشكلات المعقدة بطريقة يمكن لغالبية الناس استيعابها كان شيئًا كنت فخورا به للغاية كصانع محتوى، وأريد الاستمرار في القيام به من خلال وسائل مختلفة".

ورسام كاريكاتير أيضًا: في أوقات فراغه يحب غرين الرسم. وقال "في المدرسة الثانوية، كنت أرسم في معارض المدينة وأسواق المستعملات. إنها طريقة ممتعة وخلاقة بالنسبة لي للاسترخاء مع كل العمل لدي". وتابع "العديد من أصدقائي طلبوا أن أرسمهم لكنني بحاجة إلى بناء بعض الثقة أولا".

© مؤسسة نيويورك تايمز 2021

نقلتها للعربية ريادة-الجزيرة

المصدر : نيويورك تايمز

حول هذه القصة

حقوقية بريطانية تنتقد تجاهل تقرير المراجعة الشاملة لحالات الاغتصاب الذي أصدرته السلطات البريطانية الأسبوع الماضي، قضايا العنف الجنسي المتعلقة بالسود ونساء الأقليات، وتدعو لإصلاح نظام العدالة بالمملكة.

23/6/2021

مع اتجاه مجالس تشريعية، لولايات أميركية يسيطر عليها الجمهوريون، إلى تغيير قوانين الانتخابات بطرق تصعب من تصويت الأقليات، تعبئ الحكومة الفدرالية ونشطاء الأقلية جهودهم لمواجهة هذه التحركات.

29/6/2021
المزيد من ريادة
الأكثر قراءة