هدية التخرج من الجامعة.. دورة للتعليم المالي

كريستينا غوغليلميتي، المخططة المالية في حي بروكلين (نيويورك تايمز)
كريستينا غوغليلميتي، المخططة المالية في حي بروكلين (نيويورك تايمز)

مع بلوغ مرحلة النضج المالي، تأتي سلسلة من القرارات الأولى: شقق سكنية، سداد القروض، قرارات معقدة اخرى، وكل ذلك يتم اتخاذه عندما تكون أسعار الإيجارات مرتفعة، والرواتب المبدئية منخفضة.

لذا، ماذا لو كان هذا الشاب البالغ الذي يتجه إلى عالم العمل يمكن أن يضع ثقته في مدرب موثوق ومتدرب، شخص قد يفهمك معنى الفائدة المركبة أو يوضح كيف أن بدء ادخار القليل من المال جانباً في سن 22 بدلاً من سن 32 يمكن أن يترجم لاحقا إلى آلاف الدولارات لا المئات فقط؟

وإذا كنت قريبًا من شخص يدخل هذه المرحلة الجديدة، سواء من المدرسة الثانوية أو الكلية العليا أو في مكان ما بينهما، فقد يكون تقديم هدية تخرج في شكل مشورة مهنية مالية هو أحد أكثر الطرق فعالية لوضعه أو وضعها على المسار الصحيح.

فهناك العديد من الطرق التي يمكن للمهنيين المحترفين أن يساعدوا بها، كتفسير برامج التأمين الصحي أو شرح خطة "401 ك" (401K) الجديدة لتأمين التقاعد أو خطة تقاعد أخرى. وسيكون العديد من خريجي الجامعات قد اتخذوا بالفعل قرارًا هائلاً واحدًا على الأقل من خلال الاقتراض من أجل التعليم العالي، وقد يكونون تحت ضغط كبير فعلا بشأن كيفية تصرفهم عند استحقاق هذه القروض هذا العام.

إن الدراية المالية تتولد بأشكال عديدة، لذلك يمكن للأفراد المتحمسين للغاية معرفة كيفية البحث فيها من تلقاء أنفسهم. ولكن هناك الكثير من بائعي الوهم هناك، كما أن مقاطع فيديو "تيك توك" والأصدقاء الذين يبالغون في أهمية العملات المشفرة لا يقدمون دوما نصائح سليمة. لذا يمكن أن يساعد تخصيص بضع مئات من الدولارات للإرشاد في منع أخطاء أكثر تكلفة، وفي نفس الوقت توفر الدعم للتوصل إلى قرارات مالية بشكل أكثر تعقلا، حتى لو لم يكن ذلك الخيار الأفضل في جدول الحسابات المالية.

تقول كريستينا غوغليلميتي، وهي مخططة مالية في حي بروكلين بمدينة نيويورك، وهي تقدم حزمة خيارات للخريجين الجدد "في كثير من الأحيان، ينتهي بي الأمر بوضع خطط لا يقوم فيها الأشخاص بالضرورة بالشيء الأمثل حسابيا، ولكنه يكون الأمر الموائم لهم".

والخبر السار في ذلك أن الاستشارات المالية أصبحت في متناول الجميع السنوات الأخيرة. وإليك نظرة على ما يحتمل أن يستكشفه الخريج الجديد خلال انعقاد تلك الدورة، وكيفية العثور على النوع المناسب من المهنيين المحترفين والمكان الذي قد تتمكن فيه من العثور على مساعدة لا تحتاج إلى دفع ثمنها.

الأساسيات والميزانية

من شبه المؤكد أن يكون التركيز الرئيسي في ذلك التدريب على التعامل مع الدخل النقدي وإدارة الأموال بشكل عام.

تقول آنا نجي كونتي، وهي مخططة مالية في ولاية ميريلاند "إذا تمكنت أنا من الحصول على أشخاص لا يعرفون شيئا، فإني أجعلهم ينظرون إلى ما يريدون أن تكون عليه حياتهم في غضون 5 أو 10 سنوات، وأن يكتشفوا ما الذي سيتطلبه ذلك من منظور مالي".

وبعد ذلك، تخصيص الأموال لتغطية الضروريات مثل الإيجار والطعام، فهي تساعد في بلورة أهداف ادخار معقولة. وأي شيء متبق بعد ذلك يذهب نحو بند الإنفاق الحذر. وقد يتطلب الحصول على تلك الموازنة الصحيحة بعض التعديل، لكنه يهيئ الموارد المالية بحيث لا يضطر الخريج حديثا إلى التفكير مليًا في وضع الميزانية، وإنفاق كل ما تبقى.

وقد وصفت غوغليلميتي ذلك بأنها وسيلة للعودة إلى المبلغ المخصص للإنفاق الآمن وتوفير "حاجز ضد التسلل الى نمط حياة مغاير".

ويمكن للخريجين الجدد في ذلك التدريب الحصول على مساعدة في أمور بسيطة مثل قراءة كعب شيك الراتب المليء بالاختصارات. ويمكن للمخططين الماليين أيضًا أن يقدموا لهم المشورة بشأن إنشاء حساب "401 ك" أو حساب تقاعد آخر واختيار الاستثمارات، وتحديد ما يجب فعله إذا عرض عليهم عدد من الأسهم ضمن العرض الوظيفي، والعمل آليا في حياتهم المالية بأكبر قدر ممكن.

الخبر السار أن الاستشارات المالية أصبحت السنوات الأخيرة في متناول الجميع

العثور على الشيء المناسب

كثيرا ما كان يعرف عن المستشارين الماليين أنهم من الفئات الأكبر سناً، وأنهم من الذكور، وأنهم يركزون على العائلات ذات الثروات الأعلى.

يقول كيفين ماهوني، المخطط المالي في واشنطن العاصمة، والذي يركز على جيل الألفية "بالنسبة لجزء كبير من السكان، كان هناك وقت لم يكن لدى المستشارين أولئك الكثير من القواسم المشتركة معهم". وتابع "لم يعد هذا هو الحال".

ويعد البحث عن أحد الأقران، أو شخص يمكنه التواصل بشكل أفضل مع وضعية الخريج، فكرة جيدة، وهو ما يمنح الخريجين إمكانية الوصول إلى شخص يمكنه أن يتداخل مع خلفياتهم واحتياجاتهم.

لكن الشخصية مهمة أيضًا: فعند التواصل مع المستشارين المحتملين، عليك أن تلاحظ أنواع الأسئلة التي يطرحونها وبأي ترتيب. فقد يركز بعض المحترفين بشكل أكبر على الأرقام وجداول البيانات والتكتيكات، والتي قد تكون جيدة لبعض الخريجين. ولكن قد يستفيد آخرون من مستشار يركز أولاً على الفرد أمامه ويتقبل الجوانب العاطفية للمال.

يقول ماهوني إن الكثير من الناس لم يُسألوا أبدًا عن أكثر الأشياء إثارة للقلق بشأن مواردهم المالية، وإن منحهم المساحة للتفكير في ذلك قد يؤدي إلى خطة أفضل. وعلى سبيل المثال، قد تجعلهم القروض الدراسية متوترين لأنهم نشؤوا في أسرة تعاني من تراكم الديون، مما قد يؤثر على توصيات المستشار.

الرسوم والوكلاء

من غير المحتمل أن يحتاج الشخص البالغ الأصغر سنًا إلى أكثر من اجتماع أو اجتماعين، ربما اجتماع معمق وآخر أقصر. ويمكنك أن تتوقع أن تدفع ما يتراوح بين 200 و450 دولارًا في الساعة، أو ربما 500 دولار دفعة واحدة للحزمة ككل. وإذا كنت خريجًا جديدًا وتبحث عن مشورة بنفسك، فلا تتردد في طلب خطة سداد طويلة، أو الدفع على أقساط.

و"شبكة التخطيط إكس واي" XY Planning Network، و"شبكة غاريت للتخطيط" Garrett Planning Network، و"الرابطة الوطنية للمستشارين الماليين الشخصيين" National Association of Personal Financial Advisors، هي منظمات تعمل بالعضوية وتضم مئات المخططين الماليين المعتمدين الذين يتقاضون رسوما عن وقتهم وخدماتهم ولكنهم لا يكسبون المال أو العمولات على المنتجات المبيعة، مما يساعد على تقليل تضارب المصالح إلى أدنى حد. وبشكل أكثر تحديدًا، يمكنك العثور على مخططين يتقاضون رسومًا بالساعة أو حسب المشروع، بمعنى آخر، يمكنك دفع رسوم ثابتة واحدة لهم، في حين أن المخططين التقليديين يحتاجون إلى حد أدنى من ملكية الأصول ويتقاضون نسبة مئوية من تلك الأصول.

كما يعمل مخططو المجموعات كوكلاء، مما يعني أنهم مطالبون بوضع مصالح عملائهم في المقام الأول. وإذا لم يلتزم المستشار بالعمل كوكيل مؤتمن، فابحث عن شخص آخر سيفعل ذلك.

يقول الخبراء: إذا كانت الخريجة الجديدة لديك ستدفع مقابل تلك الخدمة بنفسها، فقد تتمكن من العثور على مهني محترف يرغب في العمل بلا مقابل، وهو أمر أصبح أكثر انتشارًا أثناء الوباء.

© مؤسسة نيويورك تايمز 2021

نقلتها للعربية صفحة ريادة-الجزيرة نت

المصدر : نيويورك تايمز

المزيد من ريادة
الأكثر قراءة