12 شركة تقنية ناشئة تنضم إلى مسرّعة الأعمال الناشئة لغوغل في إصدارها الثاني

تقوم غوغل بالتنسيق بين هذه شركات الناشئة والخبراء المعنيين لديها لتقديم خدمات الدعم والتدريب لمؤسسي الشركات في ما يخص التحديات التقنية والتكنولوجية.

أطلقت غوغل هذا البرنامج في أواخر عام 2020 (رويترز)
أطلقت غوغل هذا البرنامج في أواخر عام 2020 (رويترز)

أعلنت "غوغل" (Google) ضمن برنامجها الإقليمي، مسرّعة الأعمال الناشئة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (Google for Startups Accelerator: MENA)، أسماء 12 شركة اختيرت للانضمام إلى البرنامج بغرض دفع عجلة التنمية والانتعاش الاقتصادي في المنطقة.

وحسب الشركة، تسعى غوغل ضمن برنامجها الإقليمي مسرّعة غوغل للأعمال الناشئة: منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى دعم الشركات الناشئة في المنطقة.

وقد أطلقت غوغل هذا البرنامج في أواخر عام 2020، واستقبلت الدفعة الأولى للشركات في يناير/كانون الثاني 2021.

وحظيت الدفعة الأولى من البرنامج بصخب كبير إذ يرى رواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة أن الانضمام إلى هذا البرنامج أحد أبرز علامات النجاح لتلك الشركات الناشئة.

وبرنامج غوغل لتسريع الأعمال هو برنامج مدته 3 أشهر يستهدف الشركات الناشئة التقنية في مراحل التمويل الأولي (SEED) والاستثمار الأولي (SERIES A) في المنطقة، وينطلق البرنامج من خلال منصة افتراضية.

وتضع غوغل شروطا أولية تفرز بها الشركات المتقدمة للانضمام إلى البرنامج، من أهمها أن يكون مقر الشركة الرئيس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما يجب أن يكون مجال عمل الشركة الرئيس هو التقنية والتكنولوجيا، وما إذا كانت الشركة الناشئة المتقدمة للبرنامج تسعى للاستعانة بالذكاء الاصطناعي، وتوظيف التكنولوجيا، في حل التحديات التي تواجه الشركات في مراحل نموها المختلفة، وعمليات تشغيلها انطلاقا من المدينة أو الدولة التي تقدم خدماتها فيها إلى صعيد النمو في المنطقة كلها أو على المستوى الدولي لاحقا.

ويطلب من أصحاب الشركات قبل الانضمام إلى البرنامج تحديد أهم التحديات التي تواجههم.

وتقوم غوغل بالتنسيق بين هذه الشركات والخبراء المعنيين لديها لإيجاد حلول لهذه العقبات.

ويقدم البرنامج بوجه عام خدمات الدعم والتدريب لمؤسسي الشركات الناشئة في ما يخص التحديات التقنية والتكنولوجية.

ومن المعروف أن برنامج مسرّعة غوغل للأعمال الناشئة الإقليمي يسعى لتقديم هذا الدعم للشركات الناشئة في الهند واليابان وكندا والولايات المتحدة والبرازيل.

ومن بين الشركات الناشئة المختارة للمشاركة في الإصدار الثاني من البرنامج 5 شركات قد شاركت في تأسيسها سيّدات أو تقودها بالكامل سيدات.

وفي ما يأتي نبذة مختصرة عن قائمة الشركات الناشئة كما نشرتها مدونة غوغل.

  • بانكيوم (Bankiom): هو تطبيق رقمي إماراتي للحلول المصرفية يتيح للعملاء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وسائر أرجاء العالم إدارة شؤونهم المالية بفعالية، بما في ذلك المعاملات المصرفية والتحويلات المالية.
  • إيجارو (Ejaro): هو تطبيق سعودي يمثل أول منصة مرخّصة لمشاركة المركبات بين الأشخاص في منطقة الخليج العربي، ويرمي إلى ربط أصحاب المركبات المحليين بالأفراد الذي يريدون استئجار مركبات.
  • الكوتش (Elcoach): هو تطبيق طوّره مصريون للرياضة، ويوفر تجربة سهلة لممارسة التمارين الرياضية في أي مكان وأي وقت ولكل المستويات مع أنظمة غذائية صحية متنوعة وسهلة التحضير، بجانب متابعة فردية مع أفضل المدربين و متخصصي التغذية، ويستند إلى تقنية الذكاء الاصطناعي.
  • فريش سورس (FreshSource): هي منصة مصرية لبيع الخضراوات والفواكه الطازجة تستهدف دعم المزارعين بربطهم بالتجار في بيئة شفافة وعصرية وعادلة، وتسهيل حصولهم على التمويل.
  • حقوقي: منصة إلكترونية مصرية تقودها سيدات تستند إلى التكنولوجيا الرقمية بغرض رقمنة الخدمات القانونية وتسهيلها.
  • إنفيجو (Invygo): خدمة طُوّرت في الإمارات للاشتراك بالسيارات، تعمل عبر التطبيق وتستهدف تسهيل وصول العملاء إلى سيارات معتمدة من الوكلاء.
  • موسوعة: منصة عربية طُوّرت في الأردن، توفر نظام مكافأة للمجتمعات المختصة بإنشاء محتوى عربي موثّق باستخدام تكنولوجيا البلوكتشين.
  • ماي تيندي (MyTindy): منصة إلكترونية من المغرب تعرض منتجات محلية من تصميم حرفيين موهوبين.
  • أوتو (OTO): شركة تقنية أُسّست في السعودية، تساعد بائعي التجزئة على تنفيذ إستراتيجية (القنوات المتعددة) بتمكينهم من شحن طلبات متجرهم الإلكتروني من خلال الفروع مباشرة مع أفضل شركات الشحن والتوصيل في أقل من ساعتين!
  • صبّار: منصة سعودية للتوظيف، تزود الشركات بموظفين مؤهلين في مجال المطاعم والمقاهي، والبيع بالتجزئة، والسياحة والترفيه.
  • سينك (SINC): منصة بحرينية سهلة الاستخدام على الأجهزة الجوّالة تساعد الموظفين على مشاركة البيانات مباشرة من المواقع الإنشائية، بما يسهم في سد الثغرات بين المواقع الإنشائية والمكاتب الإدارية.
  • زاميت (Zammit): منصة مصرية لإنشاء المتاجر الإلكترونية تساعد التجار على إنشاء مواقعهم الإلكترونية من دون حاجة إلى أي معرفة تقنية سابقة، وتتيح لهم الوصول إلى شركات محلية وشركاء متخصّصين في مجالات الشحن والدفع.
المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من ريادة
الأكثر قراءة