شركة بيتش الناشئة في برلين تتطلع لأن تصبح "يوتيوب" العروض التقديمية

كريستيان ريبر، مؤسس ورئيس شركة بيتش، جمع 85 مليون دولار لتمويل شركته (بيتش)
كريستيان ريبر، مؤسس ورئيس شركة بيتش، جمع 85 مليون دولار لتمويل شركته (بيتش)

خلال افتتاحها في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، اعتبرت شركة "بيتش" (Pitch) الناشئة للبرامج، ومقرها برلين، على أنها ستضع حدا لبرنامج "بوربوينت" (Powerpoint). مع تسلّحها بدعم مالي جديد، تسعى شركة بيتش لتُصبح بمثابة "يوتيوب" (Youtube) للعروض التقديمية.

وفي تقريره الذي نشرته وكالة "رويترز" (Reuters) للأنباء، قال الكاتب، دوغلاس باسفاين، إن المؤسس والرئيس التنفيذي، كريستيان ريبر، جمع 85 مليون دولار في جولة تمويل المشاريع بقيادة "ليكستار" (Lakestar) و"تايغر غلوبال" (Tiger Global)، التي تبرع فيها كذلك المستثمرون الحاليون بالمال، مثلما فعلت "إندكس فنتشورز" (Index Ventures) و"ثرايف كابيتال" (Thrive Capital).

وأضاف الكاتب أن ريبر طرح سلسلة من الخاصيات الجديدة لبناء نظام للمحتوى والنشر، سيكون بمثابة الأساس لمجتمع عالمي من المبدعين، الذين يمكنهم سويّا مشاركة العمل وتحقيق الابتكار. وخلال مقابلة أجراها مع وكالة رويترز، الخميس الماضي، صرّح ريبر قائلا "نحن نعمل من أجل بناء أول منصة كاملة في العالم للعروض التقديمية". وتابع حديثه قائلا "نودّ أن نُطلق على هذا الأمر اسم يوتيوب العروض التقديمية".

وتجدر الإشارة إلى أن ريبر أسّس وباع تطبيق "وندر ليست" (Wunderlist) لـ"مايكروسوفت" (Microsoft) عام 2015 بثمن تم تقديره بين 100 و200 مليون دولار. وفي عام 2017، بدأ برفقة فريق وندر ليست الأساسي العمل على مشروعه الحالي.

وأفاد الكاتب أن شركة بيتش تحتضن روح العصر في مكان العمل الرقمي، التي تحددها تطبيقات على غرار "سلاك" (Slack) و"زوم" (Zoom)، ويعدّ الرئيس التنفيذي إريك يوان الداعم لها منذ فترة. بالإضافة إلى ذلك، تُتيح شركة "بيتش" للفرق اللامركزية التعاون في مساحة عمل مشتركة، حتى تتمكن من تعيين المهام والتعليق على مدخلات بعضها البعض وعقد مكالمات فيديو مرتجلة لمناقشة التقدم الذي أحرزته.

وأضاف الكاتب أن الخاصيات الجديدة تتضمن خيارات لتسليط الضوء على العروض التقديمية وتسجيلها وتشغيلها مرة أخرى، حتى يتمكن الأشخاص من مراجعتها عندما يريدون ذلك. وستساعد التحليلات المتقدمة من يقوم بالعروض التقديمية على معرفة المحتوى الذي يهم الأشخاص، والأسباب التي تجعلهم يتناغمون فيما بينهم. وفي هذا الإطار، قال ريبر إن عشرات الآلاف من الفرق أنشأت بالفعل ما مجموعه 125 ألف مساحة عمل مشتركة في شركة بيتش، بما في ذلك شركات مثل "إنتركوم" (Intercom) و"سوبرهيومان" (Superhuman) و"نوشن" (Notion).

وفي الواقع، يعدّ منتج شركة بيتش مجانيّا للاستخدام والنشر، مع إصدار نسخة بيتش برو بسعر 10 دولارات لكل عضو شهريا، بالإضافة إلى سعة تخزين غير محدودة، وتحميل الفيديوهات، وتاريخ الإصدار، وحقوق المسؤول. علاوة على ذلك، رفض ريبر الكشف عن البيانات المالية الخاصة بشركة بيتش.

في المقابل، أفاد ريبر أنه يركز على التوسع بشكل مربح. وأضاف أنه إلى جانب طرح خاصيّات جديدة، من المقرر إصدار نسخة من المؤسسة مصممة خصيصا للشركات الأكبر في العام المقبل. من جانبه، قال مصدر مطلع على هذه المسألة إن جولة التمويل قدّرت قيمة شركة بيتش بحوالي 600 مليون دولار.

المصدر : رويترز

المزيد من ريادة
الأكثر قراءة