مسار "وي وورك" إلى الأسواق صار مفتوحا بعد تسوية مع الشريك المؤسس ومع سوفت بنك

كانت "وي وورك" قد ألغت طرح أسهمها بعد أن تردد المستثمرون بسبب الخسائر الهائلة للشركة. (وكالة الأنباء الأوروبية)
كانت "وي وورك" قد ألغت طرح أسهمها بعد أن تردد المستثمرون بسبب الخسائر الهائلة للشركة. (وكالة الأنباء الأوروبية)

أعلن آدم نيومان، الشريك المؤسس لـ "وي وورك" (WeWork) مع "سوفت بنك" (أكبر مساهم بالشركة) أمس الجمعة أنهما قاما بتسوية نزاعهما القانوني، الأمر الذي فتح المجال أمام الشركة لطرح اسهمها عليه بعد 16 شهراً فقط من إنقاذ "سوفت بنك" لها من الانهيار.

وكانت "وي وورك" قد ألغت طرح أسهمها عام 2019 بعد أن تردد المستثمرون بسبب الخسائر الهائلة للشركة وانتقدوا ممارسات الإدارة فيها. ويريد الآن "سوفت بنك" وهو تكتل ياباني كبير، طرح "وي وورك" للجمهور من خلال صفقة مع شركة اقتناء ذات أغراض خاصة، وهو سبيل إلى سوق الأسهم أصبح رائجا الأشهر الأخيرة.

وكجزء من عملية الإنقاذ لعام 2019، عرض "سوفت بنك" شراء ما قيمته ٣ مليارات دولار من أسهم "وي وورك" من نيومان، الذي كان قد ترك الشركة خلال محاولة تجربة طرح الأسهم، ومن مساهمين آخرين. ولكن في الوقت الذي كان فيه فيروس كورونا يخلي أماكن مكاتب التأجير لدى "وي وورك" قال "سوفت بنك" العام الماضي إنه لن يمضي قدمًا في الشراء، مما دفع نيومان إلى رفع دعوى قضائية.

وبموجب العرض الأصلي من "سوفت بنك" كان من المقرر أن يتلقى نيومان 960 مليون دولار، ولكن بموجب التسوية سيحصل على 480 مليونا لأن "سوفت بنك" سيشتري نصف عدد الأسهم، وذلك وفقًا لشخص مطلع على الاتفاقية.

وقال مارسيلو كلور، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لـ "وي وورك" وأحد كبار المسؤولين التنفيذيين في "سوفت بنك" إنه "نظرًا لأن هذا التقاضي أصبح وراءنا، فإننا نركز تمامًا على مهمتنا في إعادة تصور إمكان العمل ومواصلة تلبية الطلب المتزايد على أماكن العمل مرنة التشكيل".

وسوف ينفق "سوفت بنك" حوالي مليار دولار على شراء الأسهم من المساهمين الآخرين، وهو أيضًا نصف قيمة المتفق عليه في الأصل. وقال الشخص المطلع على التسوية إن "سوفت بنك" سيدفع أيضًا لنيومان 50 مليون دولار لتغطية أتعابه القانونية.

وقد خلف ذلك النزاع القانوني حالة من عدم اليقين بشأن المقدار الذي كان يمتلكه كل مساهم رئيسي بشركة "وي وورك" لتأجير مكاتب العمل. وكان لا بد من إزالة هذا الشك حتى تصبح الشركة مسجلة بالبورصة. وقال الشخص المطلع على التسوية إن "سوفت بنك" كان يجري محادثات للاندماج مع "بواكس إكويزشنز" (BowX Acquisition) وهي شركة استحواذ ذات أغراض خاصة. وليس من الواضح لأي مدى تقدمت المحادثات.

وقد أصدرت "وي وورك" نتائج مالية غير مكتملة فقط الأشهر الأخيرة، لذلك ليس من الواضح مقدار تأثير الوباء عليها. فالعديد من عملائها لم يجددوا عضويتهم. وتستأجر الشركة مساحات من الملاك ثم تتقاضى رسومًا من أعضائها لاستخدام تلك المساحات. ولتوفير المال، قامت بإعادة هيكلة بعض اتفاقيات الإيجار تلك.

كما دعم "سوفت بنك" شركة "وي وورك" بتمويل يقدر بمليارات الدولارات.

 © مؤسسة نيويورك تايمز 2021

المصدر : نيويورك تايمز

المزيد من ريادة
الأكثر قراءة