مع موسم إعلان النتائج.. التضخم وسلاسل التوريد يهددان توقعات الشركات

ستبدأ الشركات في الإعلان عن نتائجها بالربع الثالث هذا الأسبوع.
ستبدأ الشركات في الإعلان عن نتائجها بالربع الثالث هذا الأسبوع. (رويترز)

جعل التحور "دلتا" من فيروس كورونا حياة صناع السياسات أكثر صعوبة وأضر بالتوظيف. لكن المستثمرين يتعاملون مع الأمر بهدوء، حيث يبدو أن تأثيره كان ضئيلًا على أرباح الشركات.

قد لا يكون المسؤولون التنفيذيون، بعد أن أغلقوا سجلات الربع الثالث، مبتهجين كما كانوا في وقت سابق من العام الجاري، مع تزايد المخاوف بشأن أن تتسبب مشكلات سلاسل التوريد والتضخم في تباطؤ نمو الأرباح في المستقبل.

وستبدأ الشركات في الإعلان عن نتائجها بالربع الثالث هذا الأسبوع، بدءًا من "جي بي مورغان تشيس" (JPMorgan Chase) و"دلتا إير لاينز" (Delta Air Lines) أمس الأربعاء.

القطاعات التي تظهر أكبر قفزات في الإيرادات، قليلة وتستفيد أكثر من غيرها بسبب التضخم.

ومن المتوقع أن تكون الأرباح قد ارتفعت بشكل كبير. إذ يتوقع محللون أن إيرادات الشركات في مؤشر "إس آند بي 500" (S&P 500) قد ارتفعت بنسبة 28% تقريبًا في الربع الثالث، مقارنة بالعام الماضي، والتي ستكون ثالث أعلى زيادة منذ عام 2010. لكن هذا لا يعني بالضرورة أنه إشارة إيجابية لوضع الاقتصاد ككل.

فالقطاعات التي تظهر أكبر قفزات في الإيرادات، هي القطاعات القليلة التي تستفيد أكثر من غيرها بسبب التضخم. إذ من المتوقع أن تسجل الشركات في قطاعي الطاقة والخامات، مثل "إكسون" (Exxon) و "داو" (Dow)، قفزات ضخمة في الأرباح للربع الثالث من العام. وعلى النقيض، من المتوقع أن تشهد الشركات التي تتردد في رفع التكاليف على المستهلكين، مثل "أمازون" (Amazon)، و"جنرال موتورز" (General Motors)، ربعًا مخيبًا للآمال. أما البنوك فتقع في المنتصف، حيث من غير المتوقع أن تحقق شركات التداول المكاسب المفاجئة التي حققتها العام الماضي، لكن أقسام المستهلكين انتعشت مع إعادة فتح الاقتصاد.

والآن، تلوح في الأفق مشكلات العجز وسلاسل التوريد. ففي أحدث اجتماعات عرض الأرباح في شركات مؤشر "إس آند بي 500" حذر حوالي 70% منهم أن مشكلات سلسلة التوريد ستعيق المبيعات والأرباح.

تلوح في الأفق مشكلات العجز وسلاسل التوريد. ففي أحدث اجتماعات عرض الأرباح في شركات مؤشر "إس آند بي 500" حذر حوالي 70% منهم أن مشكلات سلسلة التوريد ستعيق المبيعات والأرباح.

وقال شون جونولي، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة المواد الغذائية المعبأة "كون آغرا" (ConAgra) للمستثمرين الأسبوع الماضي "لو كانت لدينا القدرة على تلبية كل كمية الطلب، لربما كانت أرقامنا أكثر إثارة للإعجاب".

وعليك أن تتوقع أن تسمع المزيد من هذه المداخلات في اجتماعات الربع الثالث، وربما تزيح التضخم باعتباره موضوع اليوم. (وقد يظهر أيضًا موضوع فرض اللقاح).

ويبدو أن التفاؤل ليس بالوفير. إذ تشير مجموعة "فاكت سيت" (FactSet) إلى أن 56 شركة في مؤشر "إس آند بي 500" قد أصدرت توقعات للربع الثالث أعلى مما توقعه المحللون، وهي نسبة أعلى من المتوسط لكنها أقل في نفس الوقت من نسبة 67% التي كانت متوقعة بالربع السابق. وقد ارتفع عدد الشركات التي أعلنت توقعات سلبية إلى 47 بدلًا من 37 بالربع السابق، هل هذه مشكلة إذن؟ يتوقع المحللون أن يرتفع سهم "إس آند بي 500" بنسبة 15% خلال العام المقبل.

© مؤسسة نيويورك تايمز 2021

نقلتها للعربية صفحة "ريادة الجزيرة"

المصدر : نيويورك تايمز

المزيد من ريادة
الأكثر قراءة