هذا الصباح-الطابعات الثلاثية الأبعاد تحظى باهتمام واسع

29/12/2016
قد لا تحتاج مستقبلا لشراء قطع المنزل من المحلات التجارية بأمر واحد بعد أن تختار شكل القطعة أو تقوم بتصميمها فهاتفك يمكن لطابعة ثلاثية الأبعاد أن تنهي كل شيء الأمر أبعد من ذلك قد تدخل الإنترنت فيظهر لك شكل منزل جميل فإن أعجبك ستعطي أمرا لطابعة تختص بالبناء ثم يكون المنزل كاملا أمامك في اليوم الثاني وقد انتهى وبالفعل تمكنت شركة حديثة من بناء منزل كامل خلال ثلاث ساعات وحصلت على عدة براءات اختراع لأن المنزل مقاوم للزلازل ويمكن أن يصمد لقرن كامل ويرى الخبراء أن مدن كاملة وربما دولا ستبنيها تلك الطابعات مستعينة بما يعرف بالإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي وغالبا ستحتاج إلى إمكانيات بشرية قد تصل إلى 1 في المائة مما كان سابقا يتسارع العالم ويولي أهمية استثنائية لهذه التقنية المتجددة فقد يكون حاسوبك وهاتفك الإنسان الآلي الذي يقوم بخدمتك مستقبلا مصنوعا بهذه التقنية ينتظر العالم براءة هذه الطابعات في الاستخدامات الطبية وحاليا تستخدم بالفعل في قوالب صناعة الأسنان وبناء أعضاء بشرية لشخص فقد يده ورجله أو أذنه أو جانب من وجهه وكذلك لبعض الطيور التي فقدت مقارها أو جناحها أبعد من ذلك أن المستقبل يشي بأن زمن صناعة السيارات سيرتبط بتلك الطابعات إذ شاهد العالم صناعتا عدة سيارات بوقت قياسي من خلال الطابعة ثلاثية الأبعاد في مجال الأسلحة فإن الأمر أخطر ويمكن لهذه التقنية صناعة الأسلحة الشخصية والعبوات وحتى الصواريخ فالأمر لا يتطلب إلا أشكالا هندسية ثم الإيعاز لتلك الطابعات فتكون الأشياء بين يدي صاحب الطابعة