هذا الصباح- الفلبين تغلق جزيرة بوراكاي لتنظيفها

28/04/2018
هي جزيرة الأحلام ومقصد كثير من سياح العالم الذين يأتون للاستجمام بين رمالها البيضاء ومياهه الساحرة جزيرة بوركاي الفلبينية لكن هذا كله بات من الماضي ولو مؤقتا فشواطئ جزيرة أمام السياح لفترة لا تقل عن ستة أشهر والسبب الزيادة الكبيرة في أعداد السياح وتبعات التنمية المفرطة ما حول مياهها إلى كارثة بيئية وصحية تمتد الجزيرة على مساحة عشرة كيلومترات مربعة وهي تضم قرابة مائتي متجر وأربعة آلاف مسكن وجميعها لا تتمتع بخدمات الصرف الصحي كميات ضخمة من المياه الملوثة تعرف طريقها إلى البحر مباشرة بكل ما يعنيه ذلك من إضراره بالبيئة يسمح قرار الإغلاق بتنظيف الموقع وإقامة وحدات لمعالجة المياه وتعهدت السلطات أيضا بتعزيز البنية التحتية في الجزيرة القرار أثار موجة من الجدل بين سكان الجزيرة والعاملين في القطاع السياحي باعتباره مصدر الدخل الوحيد لهم لكن آخرين يرون في القرار ضرورة لابد منها لضمان إنقاذ الجزيرة خاصة وأن رئيس البلاد هدد بإغلاقها نهائيا إن لم يتم الانتهاء من تنظيم صفوفها في الوقت المحدد