النظام يحشد ويكثف غاراته على وادي بردى

02/01/2017
فيديو مسرب من قبل أحد عناصر النظام من على تلة مطلة على بلدة عين الفيجة في وادي بردى بريف دمشق في تحد واضح لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا الذي رعته تركيا وروسيا يستقدم النظام هذه التعزيزات تمهيدا لهجوم يقول إنه وشيك على قرى وادي بردا تبدو بلدة عين الفيجة عين العاصفة حيث ما زال النظام يستهدفها بالبراميل المتفجرة محاولات للنظام أيضا لوضع هذه البلدة بين فكي كماشة من خلال هجمات متزامنة على بلدتي بسيمة ودير مقرن عله يستطيع فتح ثغرة في صفوف المعارضة التي ما تزال تصد هجماته يقول ناشطون من البلدة للجزيرة إن النظام أوقف هجماته لساعات قليلة إثر تهديد المعارضة بالانسحاب من وقف إطلاق النار إلا أن ذلك كان ذرا للرماد في العيون وتابع النظام قصف مدن وبلدات الوادي التي تسيطر عليها المعارضة مخلفا دمارا كبيرا في الحسينية ودير مقرن وعين الفيجة بلغ نحو 40 في المائة من أبنيتها وبنيتها التحتية بالإضافة إلى النبع الذي ما زال خارج الخدمة بسبب قصف النظام حاول النظام عبر إعلامه الترويج لحركة نزوح من بلدات وادي بردا إلى مناطق سيطرته إلا أن المعارضة المسلحة قالت إن هؤلاء النازحين هم موالون للنظام في مناطق خاضعة لسيطرته أصلا وقد أخرجهم تمهيدا لعمل عسكري محتمل أما الأهالي في مناطق المعارضة فما زال الطريق الرئيسي إليهم مقطوعا بلا غذاء ولا دواء يصلهم ويقضون أيامهم في ملاجئ تحت الأرض