كيف تدمر السجائر الإلكترونية الرئة والجهاز التنفسي؟

22/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] إذا أردت أن تقلع عن التدخين تحول فورا إلى السجائر الإلكترونية ودون أي تأخير هذا ما يقوله معظم مستخدمي الشيشة والسجائر الالكترونية كحل للإقلاع عن التدخين أو كما يقول بعضهم لاستبدال رائحة التبغ وإمكانية تدخينها في الأماكن المغلقة أنها البديل الصحي الذي يغني عن حرق التبغ فهل حقا التدخين الالكتروني أكثر أمنا سيما ابنة الثامنة عشر أفاقت من غيبوبة وفشل رئوي لتحذر من تدخين السجائر الإلكترونية في أي لحظة من الممكن أن تخونك رئتك ولن تدرك ذلك إلا عندما يصعب عليك أخذ النفس الأخير وآدم البالغ ثمانية عشر عاما قصته لم تختلف كثيرا عن سيما في البداية كنت أرتجف ولم أستطع السيطرة بعدها بدأت أشعر بالغثيان والتقيؤ بلا توقف أصبح تنفسي صعبا وعندها عرفت أن هناك شيئا غير طبيعي دراسة كشفت حديثا أن بخار هذه السجائر يترك آثارا خطيرة على الأوعية الدموية لتزيد من مخاطر الإصابة بالجلطات وأمراض الرئة والجهاز التنفسي السجائر الإلكترونية هي بعكس سجائر التبغ التي تحترق ولكن هنا ونتيجة للحرارة العالية تحدث عملية التبخر ويتم استنشاقها عبر الجهاز مما يؤدي إلى دخول المواد مباشرة إلى الرئة التحذيرات الأخيرة من مخاطر انتشار السجائر الإلكترونية دفعت بعض الدول للتفكير في حظرها وباتت الهند أول بلد في العالم يتخذ مثل هذه الخطوة بفرض حظر تام تعتزم الولايات المتحدة اتخاذ خطوة مشابهة وكانت شركة والمارت قد أعلنت توقف ما تاجيرها عن بيع السجائر الإلكترونية وأوضحت أن القرار سيدخل حيز التنفيذ مع تصفية المخزون منها قرار والمارت بعد منع ولايتي نيويورك وميتشيغان بيع السجائر الإلكترونية فهل ستبدأ الدول اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لوقف تداول الشيشة والسجائر الإلكترونية مع رفع التوعية بحظرهما الذي بات يوازي دخان سجائر التبغ العادية بعد أن كان أداة للإقلاع أو التخفيف من التدخين