هذا الصباح- تغيرات في أدمغة النساء خلال الحمل

07/01/2017
سعادة غامرة تنتاب السيدة عند تلقيها خبر حملها الأول لتصبح خلال فترة وجيزة مسألة متابعة سير عملية الحمل شغلها الشاغل تغيرات كبيرة تطرأ على المرأة الحامل على صعيد الشكل الخارجي وكذلك الداخلي فبحسب دراسة علمية نشرتها صحيفة الواشنطن بوست الأميركية جرت خلالها مقارنة صور أدمغة 25 سيدة قبل فترة الحمل وبعدها وجد الباحثون أن أدمغة النساء تتغير خلال فترة الحمل لكي تتمكن من التركيز مع حاجيات الطفل المنتظر كما يتقلص حجم مناطق معينة في الطبقة الخارجية للدماغ المعروفة باسم القشرة الرمادية الأمر الذي يتسبب في قلة التركيز والنسيان أحيانا كما أن هناك عددا من التغيرات الفسيولوجية والهرمونية التي تعزز من حجم الرابط العاطفي والنفسي بينها وبين طفلها ويرى العلماء أن حدوث مثل هذه التغيرات مهما للتكيف مع مرحلة الأمومة وتلبية احتياجات الطفل