هذا الصباح- متحف القلوب المحطمة في لوس أنجلوس

29/12/2016
في هذا الشارع قريبا من هذا المبنى يمر عشرات من العشاق والمحبين دون تفويت التجربة الدخول إليه فداخل هذا المبنى بمدينة لوس أنجلوس الأميركية متحف فريد من نوعه يؤرخ قصص حب مؤلمة وفاشلة بين العشاق والمحبين يضم المتحف مقتنيات لما تبادله المحبة من أشياء ذات وقع خاص بكليهما إبان فترة العلاقة التي جمعتهما ومنها رسائل خطية وزهور وقوارير وقد كتب على كل قطعة القصة التي رافقتها ما يثير اهتمامنا في هذا المتحف هو القصة الشخصية التي ترافق كل قطعة على حدة حيث ينتابك الشعور بالتعاطف والتأثر بما حدث فيها وبنهايته الفاشلة وعلى الرغم من الحزن الذي يرافق كل حكاية فإن العبرة عند كثير من الزائرين هي استلهام أفكار مغايرة بعد مشاهدة تجارب فاشلة