عـاجـل: الحكومة اليمنية تتهم قيادة القوات الإماراتية بمحاولة اقتحام مدينة عتق في شبوة رغم جهود الرياض لإنهاء الأزمة

الجيش والمقاومة يكبدان الحوثيين خسائر بتعز

06/01/2017
وإصابة عشرة من ميليشيا الحوثي والسيطرة قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على جبل العويد وجبل الحصن جنوب منطقة الأخلود بمحافظة تعز وفق مصادر عسكرية يمنية تلك آخر تطورات عملية واسعة تقول مصادر عسكرية إن قوات الجيش اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية تخوضها لتحرير مناطق إستراتيجية غرب مدينة تعز من قبضة الحوثيين وتشير الأنباء إلى أن القوات الداعمة للشرعية تحقق تقدما ملحوظا على جبهة حمير مقبنة وتمكنت من السيطرة على جبل العويد وتقوم الآن بتطهيره من بقايا المليشيات كما تخوض معارك أخرى على جبل حبشي وقد تمكنت فعلا من السيطرة على جبل العينين ومازالت المعارك هناك مستمرة للسيطرة على تلك السلسلة الجبلية لقطع خطوط إمداد الحوثيين استعدادا لعملية واسعة لإخراجهم من مفرق مخا وباب المندب الاستراتيجي تهدف القوات الداعمة لشرعية من هذه العملية وفق المصادر العسكرية إلى السيطرة على مديرية مقبنة والتقدم نحو بقية مديريات الساحل تعز وقطع خطوط إمداد المسلحين الحوثيين القادمة من محافظة الحديدة غربي البلاد وتقول مصادر بالجيش الوطني إن التحركات تتم وفق خطة عسكرية أعدت سلفا في عدد من المحاور وبإسناد من قوات التحالف العربي التي تقاتل إلى جانب الشرعية في اليمن منذ السادس والعشرين من مارس عام 2015 طائرات التحالف العرب سن غارات جوية استهدفت مواقع المسلحين الحوثيين على الخط الرابط بين مديريتي المخاء والواقعية وتلت عسيلة بمديرية مقبرة أسفرت عن مقتل وجرح العديد من العناصر المسلح وحرق عدة دوريات وتدمير آليتهم العسكرية وتأتي هذه المعارك عقب تحركات واسعة للقوات الحكومية خلال الأيام الماضية في مناطق كهبوب باب المندب الصبيحة لتحرير القسم الجنوبي من البحر الأحمر غربي البلاد وإذا ما واصلت القوات الداعمة للشرعية تقدمها وأحكمت قبضتها على كامل محافظة تعز فإن الوجهة التالية ستكون تحرير العاصمة صنعاء من ميليشيا الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح