موسكو تعلن بدء تقليص قواتها في سوريا

06/01/2017
روسيا تعلن البدء في تخفيض عدد قواتها العسكرية في سوريا إعلان صدر عن هيئة الأركان العامة للقوات الروسية بناء على أمر من الرئيس فلاديمير بوتين حاملة الطائرات كوزنستوفا ستكون أول القطع الحربية المغادرة لمياه المتوسط مع عدة سفن حربية مرافقة لها بعدما أتمت مهامها كما أكد قائد القوات الروسية في سوريا وعلى مدى شهرين نفذت الطائرات انطلاقا من هذه الحاملة أربعمائة وعشرين طلعة دمرت خلالها أكثر من ألف ومئتي هدف لمن وصفتهم هيئة الأركان بالإرهابيين وقد أوضح قائد القوات الروسية في سوريا أنه بواسطة الجهود المشتركة ووسائل الدفاع الجوي لمجموعة القوات الروسية العاملة هناك وعلى أساس منظومات أس 300 واس 400 تم تشكيل منظومة موحدة للدفاع الجوي تغطي بشكل وثيق المواقع البرية والبحرية كانت روسيا أعلنت تدخلها العسكري في سوريا أواخر أيلول سبتمبر من عام 2015 أرسلت حينها قوات جوية إلى قاعدة حميميم السورية قرب اللاذقية اتفاقية وجود دائم هناك لدعم قوات النظام السوري وسرعان ما انضمت إلى الأسطول الجوي عشرات القطع البحرية الروسية سلاح الجو والبحر الروسيان قصفا على مدى أكثر من عام مدنا وبلدات سورية بأسلحة متنوعة وصواريخ بعيدة المدى وقذائف بينها العنقودية والفسفورية تشير الأرقام إلى تنفيذ المقاتلات الروسية أكثر من عشرة آلاف غارة جوية منذ تدخلها العسكري في سوريا وبينما كانت تؤكد موسكو في كل مرة وبصور جوية أنها تستهدف مواقع لمن تصفهم بالإرهابيين كانت الصور الواردة من الأرض تكشف فظائع عن استهداف مدنيين وتدمير أحياء سكنية بكاملها