عـاجـل: السلطة المحلية بمحافظة شبوة تعلن فرض حظر التجوال داخل مدينة عتق حتى صباح الغد

النظام السوري يخرق الهدنة بريفيْ حلب ودمشق

30/12/2016
أجواء سوريا خالية من طائرات لطالما أذاقت السوريين ويلات الموت والدمار مشهد لم يألفوه لكنه غدا واقعا بعد ساعات من دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ اتفاق وقعته المعارضة وغاب عنه النظام لكن روسيا أبرز داعميه كانت الضامنة مع تركيا للاتفاق وتعهدت بالتزامه ومليشياته بوقف إطلاق النار ولاحقا صرح وزير خارجيته بأن الاتفاق فرصة حقيقية للتسوية لكنه أكد على استثناء الفصائل التي لم توقع عليه وهو ما فسر بأنه تبرير مسبق لأي خروق من جانب النظام خروق بدأت بالفعل وإن كانت متفرقة فقوات النظام ومقاتلو حزب الله اللبناني قصفوا بالقذائف والصواريخ جبال وادي بردى بريف دمشق وأطلقوا النار على قرى وادي بردى وأحياء الزبداني ومضايا وفي الغوطة الشرقية تعرضت بلدة جسرين لقصف صاروخي من قبل قوات النظام وحاولت مجموعة من المليشيات الداعمة لها التسلل إلى مواقع المعارضة في بلدة الميدعاني كما أطلقت قوات النظام صاروخا على درعا البلد وقذائف متوسطة على بلدة اليادودة بريف درعا وبلدة إثبات الخشب في ريف القنيطرة أما في الشمال فقد قصفت قوات النظام بلدات عطشان سكيك وطيبة الإمام بريف حماة وتل الخبر والقرى المحيطة به في ريف اللاذقية وقصفت المليشيات الأجنبية التابعة لها قرية البويضة في ريف حلب الجنوبي بالمدفعية مع هذا يمكن القول بأن الخروق مازالت محدودة ولم تسفر عن أي قتلى ولا ترقى إلى تهديد الاتفاق والساعات والأيام المقبلة ستكشف إلى أي مدى سيتم الالتزام ببنوده وهل سيكون فعلا بداية الطريق إلى تسوية سياسية