إضراب أساتذة بجامعة صنعاء

07/01/2017
هكذا بدت قاعات جامعة صنعاء في ظل إضراب عام ينظمه أساتذة الجامعة احتجاجا على تأخر رواتبهم ويصرون على استمراره حتى تتحقق كافة مطالبهم إضرابات الأساتذة لا تقتصر على الرواتب بل تشمل أيضا انزعاجا واضحا من محاولات الحوثيين فرض طاقم إداري للجامعة لا علاقة له بالكادر التعليمي وليس من أهل الكفاءة حسب الأساتذة المضربين وإنما يتم تعيينه على أساس الولاء للحوثيين وتنفيذ أجندتهم يقول بعض العاملين في الحقل التعليمي إن ميليشيا الحوثي تحاول فرض هيمنتها على القطاع التعليمي وفرض رؤيتها ومشروعها وفق أجندتها الخاصة نقابة الأساتذة اشتكت أيضا من محاولة الحوثيين تهميشها وتقوية كيانات موالية حين اقتصرت في تعاملها على ما يعرف في اليمن بالملتقيات وهي كيانات غير شرعية وفق نقابة الأساتذة هذه الإجراءات من قبل الميليشيا تؤكد ما ذهب إليه كثيرون من أنها تحاول منذ سيطرتها على صنعاء الهيمنة على كافة القطاعات وفرض مشروعها بالقوة بما في ذلك تغيير العقليات وبناء أجيال تدين بمعتقدها وترسخ وجودها على المدى البعيد