ظروف إنسانية صعبة يعيشها اللاجئون بريف حلب الشمالي

26/12/2016
نحن الآن في أحد مخيمات النازحين على الحدود السورية التركية في ريف حلب الشمالي هنا في هذا المخيم الذي واجهنا صعوبة كبيرة حتى استطعنا أن نصل إليه بعد أن تحولت أرضيات هذا المخيم وهو في منطقة زراعية تحولت إلى الطين بعد أن ذاب الثلج وبسبب الأمطار التي تلاحقت على هذه المنطقة سنحاول أن نريكم كيف يعيش اللاجئون في هذه الخيام كيف يمضون ليلتهم في خيمة عبارة عن خيمة بسيطة كيف يتدفئون وكيف يواجهون هذا البرد القارس ونحن نتحدث عن درجات حرارة تحت الصفر وكانت هناك ثلوج واجهوها بهذا البابور الغاز الصغير يوضع عليه احيانا ماء ليقوم بهذا تدفئة هذه الخيمة الخيمة البسيطة التي واجه بها هذه العاصفة الثلجية وهذه الأمطار هناك حالات كثيرة من المرضى وخصوصا هنا شهد التي تمثل حالة لآلاف الحالات التي المصابة بكسور شهد منذ أشهر تعاني من خمسة كسور مع هشاشة عظام بحاجة إلى إسعافات طبية وخدمات طبية غير شهد الكثير من كبار السن أيضا الذين هم بحاجة إلى خدمات طبية لم تقدم لهم بعد سوى خدمات طبية أو غيرها من الخدمات التي يواجهون بها هذا البرد الشديد هناك كما قلت أكثر من ثلاثة آلاف خيمة في هذه المنطقة فقط هناك أكثر من عشرين إنسان يعيشون في هذه الأراضي الزراعية وأقاموا خيامهم تحت أشجار الزيتون امير العباي الجزيرة ريف حلب الشمالي