هذا الصباح- أولمبياد الفلك لنخبة الطلاب في العالم

23/12/2016
منذ العام 2007 ثمة مسابقة علمية محاكمة تخوضها نخبة من طلاب المدارس الثانوية من عشرات البلدان في العالم إنها أولمبياد الفلك والفيزياء الفلكية التي تهدف إلى اختبار قدرات الطلاب والوقوف على إمامهم بأسرار الفلك والعلوم المرتبطة به لاسيما الفيزياء بكل ما يعنيه ذلك لمستقبل هذا التخصص العلمي الدقيق تنظم كل دولة عضو مسابقات محلية تنتهي باختيار خمسة طلاب ممن أكملوا دراستهم في المدارس الثانوية أو ممن مازالوا يدرسون يخضع الطلاب المتأهلون للأدوار النهائية لامتحانات نظرية وعلمية في علوم الفلك والفيزياء الفلكية فضلا عن امتحان في قدراتهم على العمل الجماعي وإدارة ومتابعة الدراسات وغير ذلك تشرف على المسابقة هيئة خبراء منتخبة تتيح للطلاب الإجابة على الامتحانات بلغاتهم المحلية يحصل الفائزون على ميداليات ذهبية اذا تراوحت نتائجهم بين مائة في المائة ثم تليها الميداليات الفضية والبرونزية كما توزع جوائز أخرى خاصة يحددها البلد المنظم نظم أولمبياد 2016 في الهند الشهر الجاري وقد شهد أول مشاركة عربية ممثلة في دولة قطر التي سبق وأن أجرت اولمبياتها الوطني واختارت الفريق الذي مثلها غالبا ما تراقب الجامعات ووكالات الفضاء هذه المسابقة باعتبارها مؤشرا يفيد أن الفلك بكل غموضه مازال قادرا على جذب الاهتمام وفضول قطاعا من طلاب الثانويات الذين تنتظر النوابغ منهم منح جامعية مجانية ومستقبل باهر