استخراج الحجارة من الصخور بطريقة بدائية بآدرار الموريتانية

26/12/2016
تحطمت الأحلام بفرص عمل في المدن والأوساط الحضارية وعكرت البطالة زهو سنوات الشباب رحلة ولد همد برفاق قادمين من شتى أنحاء البلاد وقذفت بالجميع على مرتفعات وجبال أدريان يختار الفريق أول مواقع يعتقد أن بها صخورا صالحة للاستخراج لينكب على إزاحة الطبقات الرملية والأتربة المتراكمة وفي ظل غياب ماكينة استخراج أو تكسير لدى هؤلاء العمال البسطاء تستجمع القوى وتتعاضد الجهود لكسب الرهان مقاطع واسعة من هذه المناطق الجبلية النائية تحولت إلى معامل مفتوحة في الفضاء الطلق ويجذب الطلب المتزايد على حجارة المنازل استثمارات خاصة هنا تساعد ماكنة التكسير في معالجة الحجارة المستخرجة وضبط أحجامها حسب الطلبات ومعايير للاستخدام مكابدة وصبر على الظروف الطبيعية القاسية يحولان حجارة وألواحا صخرية مطمورة بين الرمال لتغدو وزيرة تعلو واجهات المنازل والساحات يحرص سكان مدن المناطق الجبلية في الشمال الموريتاني على استخدام هذه الحجارة بديلا عن الطلاء او الرخام ويتخصص حرفيون بضبط وتنسيق ألوان الحجارة المناسبة تقاليد تكسب هذه المدن طابعها الجمالي الخاص وتربطها أكثر بطبيعة المنطقة وتضاريسها الجبلية الأخاذة ولكأنما يرفض الإنسان هنا أن يغيب عن ناظره شموخ الجبل وما يرمز إليه من عزة وإباء