من برنامج: بلا حدود

غلبرت: ما حدث بغزة إبادة جماعية وعلى العالم التحرك

أكد الطبيب النرويجي مادس غلبرت أن الجرائم التي ارتكبتها إسرائيل خلال عدوانها الأخير على غزة ترقى إلى درجة “الإبادة الجماعية”، واستغرب من صمت الزعماء العرب تجاه هذه الانتهاكات.

حول هذه القصة

قال خبراء بالأمم المتحدة إن تحقيقات كل من إسرائيل والفلسطينيين في انتهاكات حقوق الإنسان التي وقعت خلال حرب غزة في 2009-2008 كانت غير كافية من عدة جوانب، وإن الجانبين فشلا في تلبية متطلبات التحقيق وفق المعايير الدولية.

21/9/2010

منع الاحتلال الإسرائيلي الطبيب النرويجي مادس غيلبرت -الذي عمل بقطاع غزة لأكثر من عشرة أعوام- من دخول القطاع “لأسباب أمنية”، كما منع الاحتلال وزيرة كولومبية من زيارة رام الله.

15/11/2014

قال الطبيب النرويجي البروفيسور مادس غيلبرت في مقابلة مع الجزيرة إنه رأى أشياء مروعة وفظيعة في قطاع غزة أثناء عدوان إسرائيل الأخير، واتهمها بأنها استخدمت أسلحة محرمة دوليا وجعلت القطاع مختبرا لتجريب أسلحة جديدة.

26/1/2009
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة